45 قتيلاً ومفقوداً على الأقل من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها في كمين نصبه لهم جيش الإسلام بغوطة دمشق الشرقية

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 35 عدد عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية الذين قتلوا فجر اليوم، إثر استهدافهم من قبل عناصر جيش الإسلام في محيط منطقة تل صوان الواقعة بين عدرا ودوما بغوطة دمشق الشرقية، حيث وقع عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها في كمين نصبه لهم مقاتلو جيش الإسلام في هذه المنطقة، فيما لا يزال عدد قتلى قوات النظام قابلاً للازدياد، لوجود 10 مفقودين من عناصره لم يعلم مصيرهم حتى الآن، وكانت قوات النظام والمسلحين الموالين لها نفذت فجر اليوم هجوماً من اللواء 39 المعروف باسم فوج الكيمياء، في محاولة من للسيطرة على تل صوان، كما كانت الاشتباكات التي دارت في المنطقة، أسفرت عن استشهاد 3 مقاتلين من جيش الإسلام وإصابة آخرين بجراح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة