جبهة النصرة تخلي مقارها في سرمدا الحدودية مع تركيا منعاً لاستخدامها كذريعة لقصف البلدة

محافظة ادلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: نفذت طائرات حربية يرجح أنها روسية عدة غارات على مناطق في اطراف بلدة سراقب وقرية  ومرديخ بريف ادلب الشرقي، ولم ترد انباء عن اصابات، في حين ابلغت مصادر متقاطعة نشطاء المرصد السوري لحقوق الانسانـ أن جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) أخلت جميع مقراتها وحواجزها ومبنى”دار القضاء” في بلدة سرمدا القريبة من الحدود السورية – التركية، وذلك لكي لا تكون ذريعة لاستهدافها من قبل الطائرات الحربية الروسية والسورية بعد اتفاق وقف إطلاق النار المقرر غداً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة