الجيش السوري يحقق مكاسب جديدة في إدلب

حققت قوات الجيش السوري، أمس الخميس، مزيداً من التقدم في محافظة إدلب شمال غربي البلاد بسيطرتها على عدة قرى وبلدات، وفق المرصد السوري، فيما قتل سبعة مدنيين بينهم طفلان، في قصف طال قريتين في ريف إدلب الجنوبي، غداة مقتل 12 مدنياً في غارات طالت أحياء سكنية في مدينة معرة النعمان.

وأفاد المرصد بأن «القوات الحكومية تمكنت منذ ليل الأربعاء/الخميس، من تحقيق المزيد من التقدم في ريف إدلب الجنوبي»، وسيطرت على بلدتي التمانعة والخوين، فضلاً عن ثلاث قرى شرقي خان شيخون. وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن، أن «القوات الحكومية تسعى إلى التوسع أكثر في محيط خان شيخون والتقدم شمالاً باتجاه مدينة معرة النعمان» التي تقع أيضاً على الطريق الدولي «هدف الجيش السوري الرئيسي حالياً».

وأكد قائد ميداني يقاتل مع القوات الحكومية «سيطر الجيش السوري والقوات الموالية له على أغلب بلدة التمانعة بريف إدلب، بعد معارك عنيفة مع مسلحي هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة) والفصائل المتحالفة معها».

وشدد القائد الميداني في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية على أنه «لا تزال القوات الحكومية تخوض معارك في البلدة التي سيطرت على أغلبها، وكبدت مسلحي المعارضة عشرات القتلى والجرحى».

من جانبه، نفى قائد عسكري في الجبهة الوطنية للتحرير التابعة للجيش السوري الحر، سيطرة القوات الحكومية على بلدة التمانعة، وقال: «استعاد مسلحو المعارضة السيطرة على جميع النقاط التي دخلتها القوات الحكومية في بلدة التمانعة، وسط استمرارها بالهجوم على البلدة التي تتعرض لأعنف قصف جوي من المقاتلات الروسية والسورية».

وأضاف القائد العسكري: «القوات الحكومية السورية والروسية تريد تحقيق تقدم باتجاه طريق حماة حلب، باستخدام القصف الجوي والمدفعي العنيف، وخسرت خلال محاولتها دخول بلدة التمانعة أكثر من 25 قتيلاً وعشرات الجرحى، بينهم عناصر من القوات الروسية».

في غضون ذلك، تشهد محاور في ريفي معرة النعمان الشرقي والجنوبي اشتباكات عنيفة متواصلة بين المجموعات المسلحة من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها بدعم روسي من جهة أخرى.

وكان المرصد ذكر أن 16 شخصاً قتلوا في غارات جوية شنّتها طائرات حربية سورية وروسية الأربعاء، قرب نقطة مراقبة تركية في قرية شير مغار بريف حماة الشمالي الغربي المحاذي لإدلب، وقتل ستة أطفال وستة بالغين في غارات سورية على أحياء سكنية في مدينة معرة النعمان.

المصدر: الوطن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة