طائرات “مجهولة” تضرب مواقع إيرانية في سوريا قرب الحدود العراقية

استهدفت “طائرات مجهولة” مناطق سيطرة القوات الإيرانية والمليشات الموالية لها في مدينة البوكمال ومحيطها، وفقا لما نقله المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وسمع دوي عدة إنفجارات في منطقة البوكمال بريف دير الزور الشرقي، وفقا للمرصد، الذي أضاف أن طائرات “مجهولة الهوية حتى اللحظة استهدفت آليات وتمركزات للقوات الإيرانية والمليشيات الموالية لها في منطقة الحزام الأخضر بمنطقة البوكمال، ومناطق أخرى قرب الشريط الحدودي بين سوريا والعراق”.

وأشار مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن لـ”موقع الحرة” إلى أن هناك قواعد عسكرية إيرانية في هذه المناطق التي استهدفتها الضربات.

وكشف عن أن هناك معلومات عن “خسائر بشرية في هذه الضربات، لكن ليس هناك تفاصيل عن حجم الخسائر والأضرار المادية”.

ورغم أن مصدر الهجوم لا يزال مجهولا، إلا أن تقريرا لشبكة “فوكس نيوز” الأميركية كشف، في 3 سبتمبر الحالي، عن تعزيز إيران لوجودها العسكري في سوريا من خلال قاعدة عسكرية سرية جديدة في منطقة البوكمال.

واعتمدت “فوكس نيوز” في تقريرها على تحليلات صور التقطتها شركة “ISI” التي تمتلك خدمة أقمار اصطناعية مدنية، إضافة إلى معلومات استخباراتية تشير إلى أن إيران ستأوي آلاف الجنود والقوات التابعة لها في القاعدة.

وأشار التقرير إلى أن هذه ستكون من أكبر القواعد التي تبنيها إيران في سوريا وسيطلق عليها اسم قاعدة “الإمام علي”، ووافق على إنشائها المرجعيات العليا في طهران، وفق “فوكس نيوز”.

ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان في 17 يونيو من العام الماضي، مقتل 55 من القوات الإيرانية والميليشيات الموالية لها وعناصر من قوات النظام في الضربات الجوية الإسرائيلية التي استهدفت مواقع مشتركة للإيرانيين والنظام والميليشات الموالية لهما في منطقة الهري بالقرب منطقة البوكمال أقصى شرق دير الزور عند الحدود السورية – العراقية.

المصدر: الحرة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة