وزارة الدفاع الروسية تنفي تقريرا حول غارات جوية في سوريا

نفت وزارة الدفاع الروسية اليوم (الثلاثاء) تقريرا حول قيام طائرات حربية تابعة لقواتها الجوية بغارات جوية في منطقة وقف إطلاق النار بمحافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وذكرت إذاعة ((زفيزدا)) الروسية التابعة لوزارة الدفاع أنه منذ بداية وقف إطلاق النار في منطقة تخفيف حدة التوترات في إدلب، لم تقم القوات الجوية الروسية والقوات الجوية السورية بأي مهام قتالية لقصف أهداف على الأرض.

وفي وقت سابق من اليوم ذكرت وسائل إعلام غربية نقلا عن المرصد السوري لحقوق الإنسان في الحرب الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له، ومتحدث باسم جماعة جيش النصر المتمردة ذكرا أن طائرات حربية روسية شنت غارتين جويتين في نطاق جبل الأكراد بالقرب من ساحل اللاذقية الغربية.

وأشارت ((زفيزدا)) إلى أنه في 31 أغسطس وبمبادرة من روسيا وتركيا، أعلن الجيش السوري من جانب واحد وقف إطلاق النار في كامل منطقة تخفيف حدة التوترات في إدلب وتعليق الطلعات الجوية القتالية للمقاتلات الروسية والسورية.

وفي 31 أغسطس وبعد دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ، شن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في سوريا غارة جوية ضد قادة تنظيم القاعدة الإرهابي في إدلب، مما أسفر عن مقتل 50 شخصا من المتمردين على الأقل.

المصدر: arabic.news

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة