بعد يومين من ظهوره بشريط مصور يهدد ويتوعد قسد… قيادي في لواء الباقر يجتمع بضباط روس ويطالبهم بالدعم “لطرد الأكراد” والسيطرة على ريف دير الزور الغربي

وصل إلى المرصد السوري لحقوق الإنسان شريط مصور جديد يظهر قيادي ميداني ضمن لواء الباقر التابع لشيخ عشيرة البكارة نواف البشير، الذي أعلن في وقت سابق “العودة إلى حضن النظام”، وهو يتحدث مع أحد الضباط الروس بعد يومين من ظهوره بشريط مصور من المكان ذاته وهو يهدد ويتوعد بالهجوم على الريف الغربي لدير الزور وانتزاع السيطرة عليه من قبضة قوات سوريا الديمقراطية، وتحدث القيادي للضابط الروسي وقال “” قريباً خلال يومين أو ثلاث الشيخ فواز البشير قادم من دمشق إلى دير الزور للقاء ضابط روسي، ونحن مجموعة قتالية جاهزين للحرب نطالب باقتحام الخط -أي ريف دير الزور الغربي- وتحرير أراضي سوريا شبر شبر لأن الكردي لا يملك شيء في مناطقنا من حدود العراق حتى الرقة ونحن عشائر لا نرضى بالكردي أو الأمريكي والصهيوني، بأن يحكمنا ولسنا بحاجة أموالهم، ولن نقبل بحكم غير السيد الرئيس بشار الأسد والدولة السورية، ونحن جاهزين للحرب والاقتحام بأي ساعة وأي ثانية””

ونشر المرصد السوري في الـ 13 من شهر أيلول الجاري، أن قوات سوريا الديمقراطية عمدت إلى إغلاق معبر الصالحية شمال مدينة ديرالزور والذي يربط بين مناطق سيطرتها ومناطق سيطرة قوات النظام، وذلك بعد انتشار شريط مصور يظهر عناصر من قوات النظام ومليشيا الباقر تهدد باقتحام ريف ديرالزور الغربي، حيث كان المرصد السوري نشر يوم أمس الخميس، أنه حصل على نسخة من شريط مصور لقيادي في قوات النظام متقدما بعضاً من عناصره في قرية الحسينية بريف دير الزور الغربي يتحدث على أن العشائر ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية هم خونة للوطن والأكراد محتلين لمناطق شمال سوريا ويجب على العشائر الإنضمام لقوات النظام لتحرير كامل المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية شمال شرق سوريا، وجاء في الشريط الذي حصل المرصد السوري على نسخة منه، قائلاً: (من حدود العراق لحدود الرقة لايوجد أي كردي منزله هنا، حاطين الكراد قياديين أو حاطين الكراد مستلمين خط البكارة كل نهار يفضحون الزلم كل نهار وكل نهار يقتلون زلم من البكارة وكل نهار يغتصبون امرأة، احنا نريد شيوخ خط البكارة يكونوا ايد بأيد مع القيادة السورية وهذه رسالتنا لجميع العشائر قريبا إن شاء الله الجيش السوري سيدخل الخط، وبدنا نحرر أراضي سوريا شبر شبر وبأي مكان وحدودنا مو حدود جنينة أو حدود معامل أو حدود ترابية، احنا حدودنا حدود تركيا وإن شاء الله مانوقف فيها للقامشلي ومن هنا للرقة وهذه رسالتنا نتمنى أن توصل لكل العشائر، البكارة و عكيدات ويصحون عحالهم بدل ما يشكلون جيش عشائر يجون ينضمون لصفوف الجيش وللقيادة وللدولة السورية، السيد الرئيس أصدر العفو، ويا أسفي على اخوتنا واعمامنا المحتمين بالقيادة الكردية، قيادة كردية – أمريكية – إسرائيلية، احنا مايشرفنا لا جيشنا ولا عناصرنا نصير تحت راية الأكراد أو راية أمريكا أو بفلوس إسرائيل، القضية أكبر من الأكراد يابكارة، القضية إسرائيلية، ارجعوا لوطنكم ودولتكم وقيادتكم، هي سوريا الأمن والأمان، “لا عندنا قتل ولا تشليح ولا سلب ولا نهب” نتمنى من العشائر العودة للقيادة السورية، لا قيادة كردية ولا أمريكية ولا إسرائيلية، احنا ما ننشرا بالدولار، احنا سوريين، قريباً ان شاء الله نحرر الخط بالكامل، ما نسمح للكردي يحتل ولا للأميركي ولا الصهيوني الإسرائيلي، زلم البكارة بدل ما يشكلون جيش العشائر ما يأخذون بالثأر من الأكراد دبحو عمامنا واخواتن)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة