أردوغان يهدد أوروبا مجدداً.. الأموال وإلا فموجة هجرة

جدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، تهديده للدول الأوروبية بفتح الحدود أمام اللاجئين السوريين إلى أوروبا ما لم يتم تقديم مساعدات ودعم للمنطقة الآمنة.

جاء هذا التهديد خلال مقابلة أجرتها وكالة رويترز معه، مشيرا إلى أن المساعدات الغربية التي قُدمت غير كافية، وأضاف أن تركيا أنفقت 40 مليار دولار على اللاجئين السوريين.

وأكد أردوغان أنه سيستضيف قمة رباعية في أكتوبر القادم تضم كلا من فرنسا وألمانيا وروسيا لبحث الصراع في إدلب وقضية اللاجئين. وشدد أيضا على أنه على ترمب أن يدرك مخاوف تركيا بشأن التهديد العسكري الكردي على الحدود، مؤكدا استعداد بلاده للتحرك بمفردها لإقامة “منطقة آمنة” في سوريا.

150 جندياً أميركياً لتخفيف التوترات

في الأثناء، قالت صحيفة “نيويورك تايمز” إن البنتاغون يستعد لإرسال مئة وخمسين جنديا إلى شمال شرق سوريا للقيام بدوريات برية مشتركة مع تركيا.

وبحسب الصحيفة، فإن نشر قوات جديدة يعد جزءا من سلسلة من الخطوات العسكرية والدبلوماسية التي اتخذتها الولايات المتحدة في الأسابيع الأخيرة لتخفيف التوترات مع تركيا بشأن الدعم الأميركي للأكراد السوريين.

المصدر: العربية.نت

الآراء المنشورة في هذه المادة تعبر عن راي صاحبها ، و لاتعبر بالضرورة عن رأي المرصد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة