سوريا تعلن إسقاط طائرة مسيرة “تحمل قنابل عنقودية”

أسقط الجيش السوري طائرة بدون طيار، هي الثانية خلال 48 ساعة، كانت تطير فوق جبل الشيخ بريف القنيطرة بالقرب من هضبة الجولان المحتلة، بحسب وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

ونشرت سانا “صورا للطائرة التي تم إنزالها سليمة وبحالة جيدة”، وقالت إنها كانت “تحمل قنابل عنقودية إضافة إلى تفخيخها بعبوة من مادة السيفور شديد الانفجار لمنع تفكيكها وكشف أسرارها”.

ولم يتم الكشف عن مصدر الطائرة أو الجهة التي أطلقتها، لكنها قالت إنها كانت قادمة من الغرب، وتمكنت الجهات المختصة من خلال الرصد والمتابعة من السيطرة عليها وقامت بإسقاطها.

وأشارت الوكالة إلى أن الدفاعات الجوية السورية تصدت خلال السنوات الأخيرة لاعتداءات أمريكية وإسرائيلية بالطائرات والصواريخ على عدد من المواقع في مناطق مختلفة في سوريا.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان سقوط الطائرة بدون طيار يوم السبت، لكنه لم يؤكد ما إذا كان الجيش السوري قد أسقطها أم قوات حزب الله اللبناني.

وشنت إسرائيل غارة على ما قالت إنه مواقع عسكرية إيرانية في قرية عقربا جنوبي دمشق، في 24 أغسطس/آب، لمنع ما قالت إنه هجوم مخطط له بطائرات بدون طيار تحمل متفجرات، واتهمت إيران وحزب الله بالوقوف وراءها.

وقال المرصد إن الهجوم الإسرائيلي تسبب في مقتل خمسة مقاتلين.

وبعد الهجوم بساعات تم الإعلان عن هجوم إسرائيلي باستخدام طائرات بدون طيار على الضاحية الجنوبية للعاصمة اللبنانية بيروت.

المصدر: بي بي سي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة