دعوات للتظاهر السلمي ضد قوات النظام في ريف دير الزور

رصد المرصد السوري توزيع مناشير ورقية واعلانات في ريف دير الزور تدعوا للخروج بمظاهرات يوم الجمعة القادم، بمنطقة العزبة تحت مسمى جمعة (شهداء الصالحية) الذين قتلوا برصاص قوات النظام بمظاهرات الجمعة الماضية.

وجاء في المنشورات: ((نعلمكم أن بعد صلاة الجمعة القادمة 27_ 9_ 2019 ستنطلق مظاهرات سلمية في منطقة العزبة وندعو شباب ورجال المنطقة والمناطق المحيطة بها وكل من يهمه الأمر الالتحاق بهذه المظاهرة ونلفت انتباهكم بأن اسم هذه الجمعة شهداء الصالحية تجمع التظاهرات دوار المدينة الصناعية)).

وأكّد أمس الاثنين، الرئيس المشترك لمجلس دير الزور المدني إن ممارسات النظام القمعية ماتزال مستمرة، والدليل على ذلك رفضه لعودة أكثر من 200 ألف مُهجّر إلى قراهم ومقابلتهم بالعنف، وأضاف “المظاهرات التي حدثت بدير الزور تطالب بحق مشروع”.

وخرج يوم الجمعة الماضي، أهالي منطقة قرية الصالحية وحطلة، الحسينية، مراط، مظلوم، خشام في ريف دير الزور الشرقي في مظاهرة للمطالبة بانسحاب قوات النظام السوري من قراهم التي تم تهجيرهم منها.

وقابلت قوات النظام المظاهرة السلمية بالعنف، ما أسفر عن فقدان مدنيين اثنين لحياتهم جراء استهدافهم بشكل مباشر من قبل قوات النظام.

وكان المرصد السوري نشر في الـ 20 من شهر أيلول الجاري، أن حشودات عسكرية ضخمة لقوات سوريا الديمقراطية وصلت إلى خطوط التماس مع قوات النظام في قرى الجنينة والجيعة ومنطقة المعامل بريفي دير الزور الغربي والشمالي، وفي ذات الحين وصلت تعزيزات عسكرية لقوات النظام والميليشيات الإيرانية لمناطق الصالحية وحطلة بريفي دير الزور الشمالي والشرقي.

المصدر: adar

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة