الفصائل الجهادية تدمر دبابة لقوات النظام في محاور ريف حماة الغربي تزامنا مع الاشتباكات والقصف

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اشتباكات متقطعة جرت على محاور سهل الغاب، ترافقت مع قصف على محاور ريف حماة الغربي وقرة الجرن والشركة، في حين تمكنت الفصائل الجهادية من تدمير دبابة في مطار قرية الشريعة الزراعي بسهل الغاب في ريف حماة الغربي، بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن. على صعيد متصل، رصد “المرصد السوري” قبل ساعات قصف قوات النظام كل من قرى وبلدات الزقوم والدقماق وزيزون الواقعة في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، وبلدتي بداما والناجية والغسانية في ريف جسر الشغور غرب إدلب، بالقذائف المدفعية، ما تسبب في أضرار مادية وإصابة إمرأة أثناء تواجدها بمحيط بلدة الغسانية.

كما رصد “المرصد السوري”، قصفاً من قوات النظام استهدف محور كبانة ومناطق محيطة بريف اللاذقية الشمالي، فيما جددت قصفها المدفعي والصاروخي على محيط بلدتي الزعينية والغسانية، كما استهدفت محيط قرية الجانودية ومنطقة النهر الأبيض بريف جسر الشغور، في القطاع الغربي من إدلب، فيما تعرضت بلدة كفرنبل لقصف صاروخي دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وعلى صعيد متصل، وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهاد طفلة وسقوط جرحى، جراء قصف صاروخي نفذته قوات النظام صباح اليوم على قرية الزعينية بريف مدينة جسر الشغور غرب إدلب، في حين قصفت قوات النظام أيضاً أماكن في قرية بكسريا ومحيط الغسانية والطرقات المؤدية إلى محاور الساحل وكفرعويد بجبل الزاوية والشيخ مصطفى وكفرسجنة ومعرة حرمة وحاس بريف إدلب الجنوبي بالمدفعية الثقيلة، دون معلومات عن خسائر بشرية. وعلى صعيد آخر، لا تزال قوات النظام تمارس البروباغندا الإعلامية في افتتاح معبر أبو الضهور، شرق إدلب، لليوم الـ24 على التوالي وسط مقاطعة سكان المناطق في إدلب، حيث لم يسجل حتى الآن أي حالة دخول مواطنين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة