استمرار موجة النزوح من مناطق متفرقة عند الشريط الحدودي مع تركيا وسط مخاوف من تصاعد النزوح جراء العملية العسكرية التركية على المنطقة

رصد “المرصد السوري لحقوق الإنسان” حركة نزوح مستمرة من قبل المدنيين من مناطق واقعة شرق الفرات، حيث يعد النزوح من منطقة رأس العين هو الأكبر حتى اللحظة، يليه مناطق تابعة لتل أبيض، كما شهدت قرى واقعة عند الشريط الحدودي مع تركيا بريف مدينة المالكية (ديريك) في ريف الحسكة نزوح لأهالي تلك القرى نحو مدينة المالكية، وفي محيط القامشلي نزح أهالي بعض المناطق إلى عمق المدينة، أما في مدينة عين العرب (كوباني) فشهدت محاولة نزوح للمدنيين منها إلا أن جرى طمأنتهم من قبل حواجز منتشرة في المدينة أن القصف يتركز على الريف الغربي لعين العرب ولا يتعلق بالمدينة، بدورها شهدت قرى بريف عين العرب الغربي حالات نزوح للمدنيين، وفي العموم لم تشهد المناطق حركة نزوح واسعة وكبيرة حتى اللحظة وسط مخاوف من تصاعد النزوح نتيجة العملية العسكرية التركية شرق الفرات.

ونشر المرصد السوري منذ قليل، أن كل ما يتم تداوله عن توغل وتقدم للقوات التركية والفصائل الموالية لها إلى تل أبيض وقرى واقعة شرقها هو محض أكاذيب حتى اللحظة، ولا صحة لهذه المعلومات إطلاقاً، فيما يتواصل القصف التركي على تل أبيض ومنطقة رأس العين وريفها، ونشر المرصد السوري صباح اليوم، أنه رصد فشل الهجوم البري التركي على جميع المحاور التي حاولت التقدم إليها ضمن المنطقة الممتدة من شرق نهر الفرات وصولاً إلى غرب نهر دجلة، حيث تمكنت “قوات سوريا الديمقراطية والمجالس العسكرية” من صد الهجمات التي شنتها القوات التركية والفصائل الموالية لها على محاور تل أبيض ورأس العين والمالكية وقرى بريف عين العرب (كوباني) والدرباسية ومحاور أخرى في المنطقة، ولم يتمكن المهاجمون من تحقيق أي تقدم، إذ توقفت الاشتباكات حوالي الساعة الثالثة بعد منتصف ليل الأربعاء – الخميس، ليعود الهدوء الحذر ويسيطر على جبهات القتال حتى هذه اللحظة، فيما يتواصل القصف البري التركي بشكل متقطع على ريف عين العرب الغربي، وقرية بير عاشق شرق تل أبيض ومواقع أخرى تابعة لمنطقة تل أبيض، بالإضافة لقصف عنيف على رأس العين (سري كانييه)، الهدوء الحذر والنسبي هذا يقابله استقدام قوات سوريا الديمقراطية لتعزيزات عسكرية جديدة إلى الشريط الحدودي، بالتزامن مع تحشدات للقوات التركية والفصائل السورية الموالية لها في تل أبيض وريف عين العرب، كما أقدمت القوات التركية على إزالة الجدار العازل مقابل منطقة تل حلف الأثرية في غرب مدينة رأس العين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة