نزوح أكثر من 60 ألف مدني من مناطقهم شرق الفرات خلال أقل من 36 ساعة

تتواصل عمليات النزوح من مناطق متفرقة من منطقة شرق الفرات جراء العملية العسكرية التركية على المنطقة، حيث رصد “المرصد السوري” ارتفاع عدد النازحين إلى أكثر من 60 ألف مدني نزحوا من مدنهم وبلداتهم وقراهم خلال أقل من 36 ساعة، خوفاً من العملية العسكرية التركية، حيث أن كل من مدنية الدرباسية ومدينة رأس العين باتت شبه خالية من سكانها، ونشر المرصد السوري منذ قليل، أنه رصد اشتباكات عنيفة تدور على محاور في أطراف مدينة الدرباسية بريف الحسكة، بين “قوات سوريا الديمقراطية والمجالس العسكرية” من طرف، والقوات التركية والفصائل الموالية لها من طرف آخر، وذلك في هجوم عنيف ينفذه الأخير في محاولة لاقتحام المدينة، وسط قصف مكثف وعنيف على محاور القتال بالإضافة لاستهدافات متبادلة بالرشاشات الثقيلة، جدير بالذكر أن مدينة الدرباسية باتت شبه خالية من سكانها بعد نزوحهم خلال الـ 24 ساعة الفائتة ليغدوا حالها كحال رأس العين التي باتت بدورها شبه خالية من سكانها، على صعيد متصل قصفت القوات التركية مناطق في محيط قريتي الزهيرية وجم شرف في ريف المالكية، كما تمكنت قسد من إسقاط طائرة استطلاع في سماء منطقة قصر ديب بريف المالكية أيضاً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة