أميركا: قلقون جداً من العملية العسكرية التركية

أعلن مسؤول كبير في الخارجية الأميركية أن الولايات المتحدة قلقة جداً من العملية العسكرية التركية شمال سوريا وتعتبرها فكرة سيئة.

وقال المسؤول، أمام صحافيين الخميس طالباً عدم كشف اسمه، إن تركيا ترتكب خطأ كبيراً بعمليتها العسكرية، مشدداً على أن الخطوط الحمر الأميركية تشمل “التطهير العرقي للأكراد”.

وأضاف: “نتشاور مع حلفائنا في السعودية بشأن العملية العسكرية التركية”.

كما أكد أن قوات سوريا الديمقراطية لا تزال تسيطر على سجون تنظيم “داعش”.

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، قد أعلن على حسابه على تويتر الخميس: “لقد هزمنا 100% خلافة داعش ولم يعد لدينا أي قوات في المنطقة التي تتعرض للهجوم من قبل تركيا، في سوريا. لقد قمنا بعملنا على أكمل وجه! الآن تهاجم تركيا الأكراد الذين يقاتلون بعضهم البعض منذ 200 عام”.

وقال ترمب: “لدينا واحد من ثلاثة خيارات: إرسال الآلاف من القوات والانتصار عسكرياً، أو ضرب تركيا بشدة مالياً وفرض عقوبات، أو التوسط بين تركيا والأكراد!”.

المصدر:: الحدث

الآراء المنشورة في هذه المادة تعبر عن راي صاحبها ، و لاتعبر بالضرورة عن رأي المرصد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة