للمرة الأولى منذ سيطرتها على عفرين.. طائرات حربية تركية تستهدف مناطق خاضعة لسيطرة “القوات الكردية” في ريف حلب الشمالي

رصد “المرصد السوري لحقوق الإنسان” تنفيذ طائرات حربية تركية غارة جوية على منطقة أم حوش الخاضعة لسيطرة القوات الكردية في القطاع الشمالي من الريف الحلبي، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، وسط استمرار تحليق الطائرات في سماء المنطقة، وتعد هذه الضربة الأولى من نوعها منذ سيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها على مدينة عفرين وريفها، ونشر المرصد السوري صباح اليوم السبت، أنه تصدت قوات “مجلس منبج العسكري” لهجمات من قبل “الفصائل الموالية لتركيا” حيث دارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين منذ مساء أمس وحتى ما بعد منتصف ليل الجمعة – السبت، على محور قرية الهوشرية شرق مدينة منبج، ترافقت مع استهدافات متبادلة، ما أدى إلى مقتل 7 عناصر من الفصائل وجرح آخرين خلال محاولة التقدم التي باءت بالفشل، كما دارت اشتباكات بين الطرفين أيضاً على محور عين الدادات بالمنطقة، تزامنت مع قصف متبادل ولا معلومات حتى اللحظة عن خسائر بشرية.

ورصد المرصد السوري يوم أمس، قصف صاروخي نفذته قوات تركية بعد عصر يوم الخميس على قرية الشيخ عيس الواقعة بالقرب من تل رفعت في ريف حلب الشمالي والتي تخضع لسيطرة القوات الكردية، الأمر الذي أدى لسقوط 7 جرحى بينهم طفلان اثنان، وكان المرصد السوري نشر صباح اليوم، أنه رصد قصف مدفعي تركي يستهدف قرى شوارغة والمالكية والعلقمية، ومطار منغ العسكري الخاضعة لسيطرة “القوات الكردية” في الريف الشمالي الحلبي، كما دارت اشتباكات عنيفة بين القوات الكردية، وبين الفصائل الموالية لتركيا، على محاور “الاولشلي” و”السكرية الكبيرة” شرق مدينة بزاعة ومحور “الدغلباش” في ريف حلب الشمالي الشرقي، وسط معلومات عن خسائر بشرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة