قوات سوريا الديمقراطية تستعيد السيطرة على مدينة رأس العين بشكل شبه كامل بعد هجوم معاكس قتل فيه 17 من الفصائل الموالية لتركيا

علم “المرصد السوري لحقوق الإنسان” أن قوات سوريا الديمقراطية تمكنت من استعادة غالبية المناطق التي تقدمت إليها القوات التركية والفصائل الموالية لها في مدينة رأس العين بريف الحسكة يوم أمس، وذلك بعد اشتباكات عنيفة بين الطرفين، أفضت إلى انسحاب الفصائل من المنطقة الصناعية، وتتركز الاشتباكات الآن في منطقة معبر رأس العين بالإضافة لمحور تل حلب، وسط قصف مكثف وعنيف بشكل متبادل، ووثق المرصد السوري مقتل أكثر من 17 من الفصائل الموالية لتركيا خلال الهجوم المعاكس لقسد في رأس العين، كما قتل 4 عناصر من قسد في الاشتباكات ذاتها، على صعيد متصل أبلغت مصادر “المرصد السوري” أن قوات من التحالف الدولي تنتشر في مدينة القامشلي ومدينة عين العرب (كوباني).

ومع سقوط مزيد من الخسائر البشرية، فإنه يرتفع إلى 85 تعداد عناصر قوات سوريا الديقراطية الذين قتلوا منذ انطلاق العملية العسكرية التركية جراء القصف الجوي والبري والاشتباكات، كما ارتفع إلى 76 تعداد مقاتلي الفصائل الموالية لتركيا بينهم 13 من خلايا أنقرة ممن قتلوا خلال قصف واشتباكات مع قسد، فيما قتل 8 جنود أتراك خلال الاشتباكات والاستهدافات، اعترفت تركيا بمقتل 5 منهم، ومعلومات عن قتلى أتراك آخرين عند الحدود التركية – السورية، وعدد الذين قتلوا مرشح للارتفاع لوجوج عشرات الجرحى بعضهم في حالات خطرة بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة