الحواجز الأمنية في إدلب تقتل أحد افراد عصابة هاجمت مجموعة من أحرار الشام في ظل تصاعد الفلتان الأمني في مناطق سيطرة “تحرير الشام”

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: علم “المرصد السوري” أن عصابة تقتاد سيارة أطلقت النار باتجاه مجموعة عناصر من أحرار الشام، على الطريق الواصل بين بلدتي الغدفة ومعصران بريف إدلب الشرقي، ما تسبب في إصابة 3 مقاتلين بجروح خطيرة، في حين هربت العصابة إلى منطقة بالقرب من قرية كفر عميم، حيث استطاعت القوى الأمنية ملاحقتها وقتل أحد أفرادها الذي كان يضع حزاماً ناسفاً، فيما لاذ الآخرون بالفرار.

ونشر “المرصد السوري” في 12 أكتوبر/تشرين الثاني أن انفجار عنيف هز بلدة الفوعة بالقرب من إدلب، نتيجة عبوة ناسفة انفجرت بسيارة تابعة لهيئة تحرير الشام، ما تسبب بإصابة شخص بجروح خطيرة، وأضرار مادية. ونشر “المرصد السوري” في 11 أكتوبر/تشرين الأول أنه سمع دوي انفجار فجر ذلك اليوم، في مدينة سلقين بريف إدلب، ناجم عن انفجار عبوة ناسفة وضعت بسيارة أحد عناصر هيئة تحرير الشام، ما أدى إلى مقتله على الفور.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة