القصف الجوي يتجدد على منطقة “بوتين – أردوغان” عبر استهداف مروحيات النظام جبال اللاذقية بالبراميل المتفجرة

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان تجدد القصف الجوي على منطقة “بوتين – أردوغان” حيث عاودت الطائرات المروحية إلقاء البراميل المتفجرة صباح اليوم الثلاثاء على محور كبانة في ريف اللاذقية الشمالي، فيما قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة، بعد منتصف ليل الاثنين – الثلاثاء وصباح اليوم، أماكن في كل من التح وبابولين والصالحية وتحتايا وأم جلال ومعرة حرمة بريف إدلبي الجنوبي والشرقي، والسرمانية وخربة الناقوس في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، دون معلومات عن خسائر بشرية.

وكان “المرصد السوري” رصد يوم أمس الاثنين قصفا صاروخيا نفذته قوات “النظام” البرية استهدف مناطق ركايا سجنة بريف إدلب الجنوبي ومحور الكتيبة المهجورة شرق إدلب. تزامن ذلك مع تحليق طائرة استطلاع روسية في أجواء مناطق ريف إدلب الجنوبي. ووثق “المرصد السوري” خلال يوم أمس استشهاد مواطن وسقوط جرحى جراء القصف المدفعي والصاروخي الذي نفذته قوات النظام على بلدة كفرسجنة بريف إدلب الجنوبي، كما استهدفت بلدات معرة حرمة وكفرسجنة والركايا بريف إدلب الجنوبي، كما تناوبت 11 طائرة مروحية تابعة للنظام السوري على إلقاء أكثر من 25 برميل متفجر، مستهدفة خلالها محور كبانة بريف اللاذقية الشمالي منذ صباح يوم الاثنين، وسط استمرار القصف المدفعي على المحور ذاته. فيما قصفت قوات النظام المتمركزة بتل علوش، محور قرية زمار بريف حلب الجنوبي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة