عقب مغادرة رأس النظام السوري ريف إدلب الجنوبي الفصائل تقصف مواقع قوات النظام في مدينة خان شيخون..بالتزامن مع تناوب ثلاث مروحيات على إلقاء البراميل المتفجرة على ريف اللاذقية 

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان قصفا صاروخيا نفذته الفصائل الإسلامية استهدفت مواقع قوات النظام في مدينة خان شيخون ومزارع الصباغية في ريف إدلب الجنوبي، في حين رصد “المرصد السوري” تناوب ثلاث طائرات مروحية على إلقاء البراميل المتفجرة على محور كبانة بريف اللاذقية، بالتزامن مع قصف مدفعي متواصل منذ الصباح بين الفصائل الإسلامية من جهة وقوات النظام من جهة أخرى على مواقع السيطرة بريف اللاذقية، حيث ارتفع إلى نحو 250 قذيفة وصاروخ استهدفت كل من أورم الكبرى بريف حلب الغربي، وأرينبة وأم الصير والنقير وترملا وحسانة وبعربو وسطوح الدير والشيخ مصطفى وركايا ومعرزيتا وجبالا ومعرة الصين وحزارين وكفرنبل وحيش والشيخ دامس وموقة والعامرية والتح وأم جلال وتل دم وابو شرجي والصالحية والتح بريف إدلب الجنوبي والشرقي.والحواش والحويجة وخربة الناقوس والسرمانية بريف حماة الغربي، ومحور كبانة بريف اللاذقية ماتسبب في إصابة طفل في بلدة معرة حرمة، وتأتي تصاعد القصف صباح اليوم بالتزامن مع زيارة رئيس هرم النظام السوري بشار الأسد لقوات النظام في منطقة الهبيط جنوب مدينة إدلب، في حين قضى مقاتل من الفصائل الاسلامية وأصيب آخرين بجراح متفاوتة، وذلك جراء استهدفت قوات النظام بالقذائف الصاروخية على مواقع لهم ريف إدلب الجنوبي يوم أمس، بينما رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان تجدد القصف الجوي على منطقة “بوتين – أردوغان” حيث عاودت الطائرات المروحية إلقاء البراميل المتفجرة صباح اليوم الثلاثاء على محور كبانة في ريف اللاذقية الشمالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة