بعد رفضه دفع مبلغ مالي كـ “زكاة”.. مسلحون من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” يهاجمون بالأسلحة الرشاشة منزل أحد المواطنين في مدينة البصيرة شرق دير الزور

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: في ظل تصاعد نشاط خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن المناطق الخاضعة لنفوذ قسد شرق الفرات، علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن مسلحين هاجموا منزل أحد المواطنين في مدينة البصيرة بريف دير الزور الشرقي، ووفقا لمعلومات “المرصد السوري” فإن خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” قاموا قبل عدة أيام بإيقاف المواطن وابتزازه لدفع مبلغ 10000 دولار أمريكي كـ “زكاة” على حد وصفهم إلا أنه رفض دفع المبلغ المذكور. ليعمدوا مساء أمس على إطلاق النار على منزله، ونشر “المرصد السوري” في 6 نوفمبر أن مجهولين أقدموا على إلقاء عبوة ناسفة منزوعة الصاعق على منزل طبيب في مدينة البصيرة بريف دير الزور الشرقي، فيما عثر على ورقة مكتوب عليها رقم هاتف وطالبوه بمبلغ 10 ألاف دولار، وتنتشر حالات الابتزاز بهدف الحصول على أموال في ظل انتشار خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”.

ونشر “المرصد السوري” في 3 نوفمبر/تشرين الثاني أنه علم أن مجموعة من أهالي بلدة الشحيل في ريف دير الزور الشرقي، قاموا بنصب كمين لأشخاص يقومون بعمليات ابتزاز بحق أهالي المنطقة بهدف الحصول على أموال بذريعة أنها “زكاة” وذلك تحت وطأة التهديد بالقتل في حال عدم دفع المبالغ المالية. وأفادت مصادر لـ “المرصد السوري” أن الأهالي أفرجوا لاحقاً عنهم خوفاً من بطش عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” في المنطقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة