قيادي كردي سوري يقترح نقل محادثات الأزمة السورية إلى “القاهرة”: لها ثقل سياسي وحافظت على سياسة متوازنة

قال سكرتير حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا (يكيتي) محيي الدين شيخ آلي، في تصريح لـ”المرصد السوري”، إنه “في إطار الحالة السورية وما حلَّ بها من مآسٍ وخرابٍ على مرّ السنوات الثمان المنصرمة، ومع انطلاق أعمال لجنةِ صياغة مشروع دستورٍ لسوريا المستقبل في العاصمة السويسرية (جنيف)، باتت سوريا على أبواب منعطفٍ وتحوُّلٍ، يترتبُ على المعنيين جميعاً إيلاءَه أهميةً خاصة تأخذ بعين الاعتبار ضرورة توفير أسس وعوامل مساعدة على إنجاح أعمال اللجنة، وفقا لقرار مجلس الأمن الدولي 2254 المجمَع عليه”.

وقال “شيخ آلي”، في تصريحاته: “هنا في الداخل السوري، ثمة تصوّر وقناعة بأن صدقية المسعى للسير إلى الأمام باتجاه إيجاد حلٍّ سياسيٍ سلمي للأزمة السورية المركّبة تتوقفُ إلى حدٍّ كبير على مدى احترام النبض السوري العام الذي يتأمّلُ كثيراً بنقل مكان اجتماعات اللجنة الدستورية والعملية التفاوضية برمّتها إلى العاصمة المصرية القاهرة، كونُها تتمتّع بثقلٍ سياسي إقليمي وعنوان حضارات، حيث حافظتْ على سياسة وازنة وبنّاءة، تنبذُ الإرهابَ وترفضُ الفتنَ بين مكوّنات شعوب ودول المنطقة، وتنشدُ السلمَ والأمان للجميع، ما يجعلنا نؤكد أنّ نقل الاجتماعات تلك إلى القاهرة يوفّر عاملاً مساعداً يخدمُ إنجاحَ مهمة المبعوث الأممي السيد غير بيدرسون، ويعزز الأملَ والثقة بجهوده الكبيرة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة