طائرات إسرائيلية تستهدف منزل قائد “سرايا القدس بسورية” في منطقة المزة فيلات، وتقتل وتصيب عدد من أفراد أسرته

هزت انفجارات عنيفة العاصمة دمشق قبيل فجر اليوم الثلاثاء الـ 12 من شهر تشرين الثاني الجاري، ناجمة عن استهداف جوي يرجح أنه إسرائيلي استهدف منزل في أحد الأبنية بمنطقة المزة فيلات غربية بالعاصمة دمشق، وعلم المرصد السوري أن الاستهداف طال منزل المسؤول العسكري لحركة الجهادي الإسلامي “سرايا القدس” في سورية، حيث قضى ابن القيادي، بينما أصيب هو وزوجته وابنته بجراح، ومعلومات عن مزيد من الخسائر البشرية، ونشر المرصد السوري في الـ 25 من شهر أغسطس/آب المنصرم، أنه تواصل حصيلة الخسائر البشرية ارتفاعها جراء الضربات الإسرائيلية التي استهدفت محيط العاصمة دمشق مساء أمس السبت، حيث ارتفع إلى 5 هم اثنان من حزب الله اللبناني وواحد من المليشيات الإيرانية واثنان آخرين لا يعلم هويتهما حتى اللحظة، تعداد الذين قتلوا جراء الغارات التي نفذتها طائرات إسرائيلية مساء أمس السبت قرب بلدة عقربة في المنطقة الواقعة بين السيدة زينب ومطار دمشق الدولي جنوب العاصمة دمشق، والتي يتمركز بها عناصر حزب الله والمليشيات الموالية لقوات النظام من جنسيات غير سورية، ونشر المرصد السوري في الـ 16 من شهر آب / أغسطس الجاري، سمع دوي انفجارات عنيفة في مدينة مصياف غرب حماة ناجمة عن تصدي الدفاعات الجوية التابعة للنظام السوري لصاروخ يرجح أنه إسرائيلي سقط في محيط مدينة مصياف نتيجة تصدي دفاعات النظام الجوية له، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية بعد.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة