بإسناد مكثف من قبل الطائرات الروسية والقصف البري.. قوات النظام تسيطر على قرية استراتيجية جنوب شرق إدلب

مئات الضربات الجوية والبرية تستهدف قرى بريف إدلب الجنوبي الشرقي منذ الصباح.. بعد ساعات قليلة من سيطرة قوات النظام على المشيرفة

نفذت طائرات حربية روسية صباح اليوم الأربعاء أكثر من 22 غارة جوية استهدفت خلالها قرية السرج بريف معرة النعمان الشرقي، وقرية أم الخلاخيل وقرى أخرى واقعة جنوب شرق إدلب، وسط استهداف قوات النظام بمئات القذائف الصاروخية قرى واقعة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، فيما تمكنت قوات النظام من بسطت سيطرتها على قرية المشيرفة الاستراتيجية الواقعة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، حيث جاءت السيطرة بعد اشتباكات عنيفة مع الفصائل استمرت منذ مساء الأمس وحتى ما بعد منتصف الليل، ترافقت مع ضربات جوية وبرية مكثفة، وتعتبر المشيرفة خط الدفاع الأول على محاور التماس في المنطقة، كما أنها اكتسبت أهمية لارتفاعها ورصدها قرى واقعة غربها، ونشر المرصد السوري مساء أمس، أنه نفذت الطائرات الحربية الروسية غارات، مساء اليوم، بصواريخ شديدة الانفجار استهدفت المشيرفة، كما قصفت الأحياء السكنية كل من بلدة كفرنبل وحاس ومعرة حرمة بريف إدلب الجنوبي والشرقي. وقصفت قوات النظام المتمركزة في معسكر جورين، مناطق في سهل الغاب وقرية المنصورة بريف حماة الشمالي الغربي، ومحور كبانة بريف اللاذقية الشمالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة