المعارك تتواصل بعنف جنوب شرق إدلب وسط قصف متبادل بشكل مكثف بين قوات النظام والفصائل

تتواصل المعارك العنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل وهيئة تحرير الشام من جهة أخرى، على محاور بريف إدلب الجنوبي الشرقي، حيث تتركز الاشتباكات على محاور بمحيط قريتي سحال والفرجة في هجوم مستمر لقوات النظام بغطاء ناري مكثف، بغية تحقيق المزيد من التقدمات وقضم قرى جديدة في المنطقة، ومعلومات مؤكدة عن مزيد من الخسائر البشرية بين طرفي القتال، على صعيد متصل استهدفت الفصائل بالقذائف الصاروخية قر المشيرفة وأم الخلاخيل والزرزور التي سيطرت عليها قوات النظام خلال يوم أمس وبعد منتصف الليل، في حين ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على محور كبانة في جبل الأكراد، بينما شنت طائرات حربية روسية غارات على ترملا جنوب إدلب بعد عصر اليوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة