الفصائل تقصف مواقع قوات النظام في حلب وإدلب.. وأكثر من 80 ضربة جوية تستهدف منطقة “خفض التصعيد”

سقطت عدة قذائف صاروخية على مشروع الـ3000 شقة في محيط مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام، فيما قصفت الفصائل المقاتلة والإسلامية مواقع قوات النظام في محيط قرية أم تينة، فيما قصفت الطائرات الحربية الروسية كل من منطقة الإيكاردا والشيخ أحمد جنوب حلب، وحاس وكفرنبل بريف إدلب الجنوبي.
وقصفت طائرات النظام الحربية محيط الكتيبة المهجورة بريف إدلب الشرقي، بينما ألقت الطائرات المروحية براميل متفجرة على بلدة حزارين بريف إدلب الجنوبي. وبذلك، يرتفع عدد غارات طائرات النظام الحربية إلى 27، استهدفت كل من محور كبانة بريف اللاذقية، والغسانية والشيخ سنديان والكندة ومرعند والبرسة وقطرة والصرمان والشعرة بريف إدلب.
في الوقت ذاته، ألقت طائرات النظام المروحية براميل متفجرة استهدفت كل من كفرنبل والبرسة وحاس ومعرزيتا ومعرة الصين وكفروما وكرسعة وحزارين وكنصفرة وكفرشلايا وأحسم ومحمبل وفركيا والفطيرة ومعرتماتر وجبالا وأورم الجوز، ليرتفع عدد البراميل إلى 30، فيما استهدفت الطائرات الحربية الروسية مناطق في معرة النعمان ومحيطها وكفرنبل ومحاور التماس في ريف إدلب الجنوبي ليرتفع عدد الغارات إلى 24.
على صعيد متصل، تتواصل الاشتباكات العنيفة على محور أم تينة بالتزامن مع قصف بري مكثف يستهدف ريف معرة النعمان الشرقي وأرياف إدلب واللاذقية وحماة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة