3 أشخاص استشهدوا وقتلوا وقضوا يوم أمس في ظروف مختلفة بعدة مناطق سورية

أصيب قيادي بـ”الفرقة الأولى الساحلية” إصابة بالغة، واستشهدت زوجته جراء إطلاق نار استهدفهما اليوم، في ريف جسر الشغور. وأفادت مصادر لـ”المرصد السوري”، بأن مسلحين مجهولين أطلقوا النار باتجاههما، وسرقوا سيارته. يذكر أن “الفرقة الأولى الساحلية” إحدى الفصائل المقاتلة والعاملة في قطاع ريف اللاذقية.

فيما قتل عنصر في قوات سوريا الديمقراطية جراء هجوم مسلح لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” على حاجز لقسد في بلدة ذيبان بريف دير الزور

كما قتل عنصر في قوات النظام جراء هجوم نفذه مسلحون مجهولون على حاجز مشترك لقوات النظام والفيلق الخامس الذي أنشأته روسيا، في المنطقة الواقعة بين محافظتي درعا والسويداء بالقرب من بلدة خربا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة