الفصائل ومجموعات جهادية تتصدى لمحاولة تقدم جديدة نفذتها قوات النظام شرق إدلب بالتزامن مع غياب متواصل للطائرات الروسية

جددت قوات النظام قصفها الصاروخي بعد منتصف ليل الجمعة – السبت، على مناطق في معرة حرمة وكفرسجنة والشيخ مصطفى والتح وتحتايا وصهيان وبابولين وربع الجور بريف مدينة إدلب، كما دارت اشتباكات بعد منتصف الليل على محور الكتيبة المهجور شرق أبو الظهور، بين الفصائل وهيئة تحرير الشام من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، في محاولة من قبل الأخير للتقدم في المنطقة، إلا أن الفصائل والجهاديين تمكنوا من التصدي، فيما دون ذلك يسود الهدوء الحذر عموم منطقة “بوتين – أردوغان” وسط استمرار غياب الطائرات الروسية وطائرات النظام عن أجواء المنطقة نظراً لسوء الأحوال الأجوية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة