عشرات القذائف تستهدف “معرة النعمان”.. و”الجيش الوطني” يستقدم تعزيزات عسكرية إلى إدلب

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن رتلا مؤلفا من نحو 10 آليات عسكرية لـ”الجيش الوطني”، دخل من معبر دارة عزة بريف حلب مساء اليوم، ووصل إلى مناطق سيطرة هيئة تحرير الشام والفصائل، متجها نحو نقاط الاشتباك في ريف إدلب لتعزيز تواجده هناك.

وفي السياق، رصد “المرصد السوري” قصفا بريا مكثفا لقوات النظام استهدف مدينة معرة النعمان وريفها وبلدة وخان السبل بعشرات القذائف، فيما يتواصل الهدوء الحذر والنسبي في عموم منطقة “خفض التصعيد” منذ مساء أمس.

كان “المرصد السوري” رصد استهداف طائرات حربية روسية لأطراف قرية دير شرقي في ريف معرة النعمان بغارتين جويتين، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية،

في حين وثق حصيلة الخسائر البشرية جراء المجزرة التي نفذتها طائرات النظام الحربية أمس بقصفها مدينة أريحا جنوب إدلب، إذ ارتفع تعداد المدنيين الذين قضوا بالغارات التي استهدفت أحياء سكنية ومدرسة ومسجد وروضة أطفال داخل المدينة، إلى 14 بينهم مواطنة و3 أطفال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة