استخبارات النظام تواصل تضييق الخناق على أهالي “الغوطة الشرقية” عبر استمرار حملات الدهم والاعتقالات التعسفية

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: أبلغت مصادر محلية “المرصد السوري” أن دوريات تابعة لمخابرات النظام، نفذت حملة دهم جديدة استهدفت فيها عدد من المنازل في بلدة جسرين بغوطة دمشق الشرقية، اعتقلت خلالها 10 شبان دون معرفة أسباب ودوافع الاعتقال حتى اللحظة، حيث استهدفت دوريات المخابرات في حملتها عدداً من العاملين في المجال الطبي والإغاثي سابقاً إبان سيطرة الفصائل على المنطقة، واستمرت المداهمات عدة ساعات متواصلة تزامنت مع قيام عناصر المخابرات بإغلاق مخارج ومداخل البلدة عبر نشرها للحواجز الأمنية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة