في ظل التسابق على النفوذ شمال شرق سورية.. قوات أمريكية تعترض دورية روسية وتمنعها من الوصول إلى معبر سيمالكا

تتكرر الاستفزازات بين القوات الروسية والأمريكية في شرق الفرات، وذلك بسبب محاولة تلك القوات بسط نفوذها على الأرض، وفي سياق ذلك، رصد “المرصد السوري” اعتراض دورية أمريكية مثيلتها روسية في قرية مصطفاوية التابعة لمنطقة ديريك بريف الحسكة، وذلك لمنعها من الوصول إلى معبر سيمالكا الحدودي، حيث ساد التوتر بين الطرفين، وردت معلومات لـ”المرصد السوري” عن حصول مناوشات بين تلك القوات.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، في 17 يناير/كانون الثاني، توجه رتل للقوات الروسية من نحو 40 سيارة إلى بلدة تل تمر بريف الحسكة، في حين اعترضت دورية أمريكية مسيره باتجاه تل تمر، ما تسبب بحالة من التوتر بين الجانبين، انتهت بمغادرة القوات الروسية وتوجهها إلى بلدة عين عيسى، بعد وساطة وتدخل من قوات “قسد”.
ورصد “المرصد السوري” في 14 يناير/ كانون الثاني، اعتراض إحدى الدوريات الأمريكية دورية أخرى روسية من المرور عند مفرق حطين على الطريق الواصل بين مدينتي الحسكة والقامشلي والذي يؤدي إلى الطريق الدولي، ما أدى لوقوع مشادات كلامية بين الطرفين انتهت بعد عودة الدورية الروسية أدراجها ومنعها المسير على الطريق الدولي M4.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة