على مدار أمس.. مقتل 73 بينهم 27 عنصرا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها.. و46 آخرين قتلوا واستشهدوا في ظروف مختلفة بعدة مناطق سورية

استشهد 4 مواطنين بينهم امرأة وطفل جراء القصف الجوي على إدلب، حيث استشهد رجل وزوجته بإلقاء براميل متفجرة على منطقة شنان بجبل الزاوية. كما استشهد طفل جراء غارات من طائرات النظام الحربية استهدفت مدينة سراقب. واستشهد مواطن جراء براميل متفجرة ألقتها الطائرات المروحية في محيط بلدة معردبسة بريف إدلب.

وفي محافظة حلب، وثّق “المرصد السوري” استشهاد 7 أشخاص مجهولي الهوية، بينهم طفل على الأقل بانفجار سيارة مفخخة في مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي.

وفي محافظة درعا، عُثر على جثة مواطن سوري الأصل يحمل الجنسية الأردنية كان قد اختطف قبل أيام في مدينة الحراك شرق درعا.

كما قضى وقتل 33 مقاتلا من الفصائل، بينهم 22 من الجهاديين خلال المعارك والقصف الجوي والبري على محاور شرق معرة النعمان وجنوب وغرب حلب.
كما قُتل 27 عنصرا من قوات النظام والمسلحين الموالين خلال المعارك على المحاور ذاتها.

وثّق “المرصد السوري” عنصرا ضمن الفصائل الموالية لتركيا قتل بعد استهداف سيارة عسكرية بصاروخ موجه على محور باب الخير بالقرب من بلدة الأسدية بريف رأس العين شمال محافظة الحسكة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة