بعد نحو 8 أعوام على إعدام وقتل نحو 150 من عناصرها هناك.. قوات النظام تسيطر على الفوج 46 وتصبح على مسافة 3 كلم من مدينة الأتارب

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان تقدمات جديدة تمكنت قوات النظام من تحقيقها في القطاع الغربي من الريف الحلبي، وذلك بعد معارك عنيفة مع الفصائل ومجموعات جهادية بإسناد جوي وبري مكثف وعنيف من قبل الطائرات الحربية الروسية والقذائف الصاروخية والمدفعية، وتمثلت هذه التقدمات بالسيطرة على أورم الصغرى وريف المهندسين الثاني ومنطقة دوار الصومعة والفوج 46، لتصبح قوات النظام بذلك على بعد نحو 3 كلم من مدينة الأتارب، يذكر أن قوات النظام كانت قد خسرت نحو 150 عنصر من قواتها في أواخر العام 2012 إبان عملية سيطرة الفصائل على الفوج، في حين تشهد مدينة الأتارب عمليات قصف جوي وبري هستيري عبر مئات الغارات الروسية والقذائف الصاروخية والمدفعية منذ ما بعد منتصف ليل الخميس – الجمعة وحتى اللحظة.

وبذلك تكون قوات النظام قد بسطت سيطرتها خلال الساعات والأيام القليلة الفائتة على 74 منطقة في ريفي حلب الجنوبي والغربي، وهي: (خان طومان ومستودعات خان طومان والخالدية ورجم وتلول حزمر وخربة خرص وتل الزيتون والراشدين الخامسة ومعراتا وزمار وجزرايا وعثمانية كبيرة وطلافح وتل تباريز ومحارم وخواري والقلعجية وخلصة وزيتان وبرنة والحوير وأباد وإعجاز والشيخ أحمد وتل كراتين ومزرعة الظاهرية والعاصرية ومكحلة ورسم الورد وأم عتبة وجب الكاس ورسم العيس ورسم صهريج وبانص والعيس وتل العيس والكسيبية والبوابية والطلحية وتل حدية والايكاردا والصالحية والبرقوم وكماري والزربة والكلارية وكفرحلب والقناطر وخربة جزرايا وميزناز والراشدين الرابعة وحي زيد وأبو شليم وتل كليرية وخان العسل وأربيخ وعرادة والشيخ علي وأرناز والمغير وريف المهندسين الأول وكفر جوم وزهرة المدائن والشاميكو وريف المهندسين الثاني ومنطقة دوار الصومعة وأورم الصغرى والفوج 46)، ومواقع ونقاط وقرى أخرى في المنطقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة