أكثر من 25 شهيداً وجريحاً بقصف جوي روسي وبري على ريف حلب الغربي.. ومروحيات النظام تستهدف مناطق شمال حلب

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان مجزرة نفذتها طائرات روسية بقصفها لقرية معراتا بالقرب من الأتارب في ريف حلب الغربي، ما أدى لاستشهاد 5 مدنيين بينهم طفلين ومواطنة، فيما وثق المرصد السوري استشهاد رجل وطفل جراء قصف صاروخي نفذته قوات النظام على مدينة الأتارب بريف حلب الغربي، كما استشهدت مواطنة نازحة إلى بلدة قبتان الجبل بريف حلب الغربي جراء قصف جوي روسي على البلدة خلال الساعات الفائتة، فيما خلف القصف على معراتة الأتارب وقبتان الجبل إصابة ما لا يقل عن 18 شخص بعضهم في حالات حرجة مما يرشح ارتفاع في حصيلة الشهداء.

على صعيد متصل جددت الطائرات الحربية الروسية قصفها على محافظة إدلب، حيث استهدفت بعدة غارات مناطق في مدينة أريحا وحرش مصيبين ونحليا وحرش بسنقول بالقطاع الجنوبي من الريف الإدلبي، فيما تواصل الطائرات الروسية غاراتها المكثفة على مدينة الأتارب وأورم الكبرى وأبين ومناطق أخرى بريف حلب الغربي، وسط استمرار القصف الصاروخي المكثف على المناطق ذاتها، في حين ألقت مروحيات النظام براميل متفجرة على كل من باشمرا والشيخ عقيل والطامورة بريف حلب الشمالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة