بعد اقتراب قوات النظام لمسافة نحو 3 كلم منها.. القوات التركية تنتشر في مدينة الأتارب بريف حلب الغربي

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن القوات التركية بدأت بالانتشار في مدينة الأتارب بريف حلب الغربي، حيث دخلت عشرات الآليات والمدرعات التركية المدججة بالجنود إلى المدينة، بعد اقتراب قوات النظام إلى مسافة نحو 3 كلم منها، ويأتي هذا الانتشار بعد إسقاط القوات التركية لمروحية تابعة للنظام السوري قبل ساعات، وفي هذا السياق، ارتفع إلى 3 تعداد طاقم الطائرة المروحية الذين لقوا حتفهم جراء إسقاط مروحيتهم من قبل الأتراك في أجواء منطقة قبتان الجبل شمال غرب حلب.

وكان المرصد السوري نشر قبل ساعات، أن القوات التركية عمدت إلى إنشاء نقطة عسكرية جديدة لها في محافظة إدلب، حيث اتجه قسم من الرتل التركي الذي وصل منتصف الليلة الفائتة إلى منطقة دير سنبل بجبل الزاوية وبدأ بإنشاء وتشييد نقطة عسكرية هناك، وكان المرصد السوري رصد قبل ساعات استقدام القوات التركية لرتل عسكري جديد نحو الأراضي السورية، حيث دخل الرتل التركي المؤلف من نحو 100 شاحنة وآلية عسكرية بعد منتصف ليل الخميس – الجمعة عبر معبر كفرلوسين الحدودي مع لواء اسكندرون شمال مدينة إدلب، فيما كان المرصد السوري رصد يوم أمس، تمركزاً لقوات تركية على إحدى التلال الواقعة شرق مدينة معرة مصرين شمال شرق مدينة إدلب، حيث انتشرت مصفحات وحاملات جند للجيش التركي هناك. كما انتشرت القوات التركية يوم أمس أيضاً في بلدة الجينة بريف حلب الغربي.

ومع استمرار استقدام القوات التركية للأرتال العسكرية، رصد “المرصد السوري” خلال الفترة الممتدة من الثاني من شهر فبراير/شباط الجاري وحتى الآن، وصول أكثر من 1900 شاحنة وآلية عسكرية تركية إلى الأراضي السورية، تحمل دبابات وناقلات جند ومدرعات و”كبائن حراسة” متنقلة مضادة للرصاص ورادارات عسكرية، فيما بلغ عدد الجنود الأتراك الذين انتشروا في إدلب وحلب خلال تلك الفترة أكثر 6500 جندي تركي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة