نحو 160 سوريا سقطوا امس الثلاثاء‎

news_pic

ارتفع الى 103 عدد الشهداء الشهداء المدنيين الذين انضموا  يوم امس الثلاثاء الى قافلة شهداء الثورة السورية.


ففي محافظة ريف دمشق
استشهد 29  مواطنا بينهم رجلان اثنان استشهدا جراء القصف على على مدينة داريا و10 مقاتلين بينهم ثمانية استشهدوا خلال اشتباكات مع القوات النظامية في مزارع بلدة رنكوس ومدينتي المعضمية وعربين ومقاتلان اثنان استشهدا إثر كمين نصبته لما القوات النظامية في قرية التواني , وأربعة رجال احدهم استشهد جراء القصف على بلدة بيت سحم واثنان برصاص قوات النظامية في بلدة قطنا ومدينة حرستا ورجل استشهد برصاص قناص في بلدة زملكا ,واستشهد ستة مواطنين بينهم ثلاث نساء وطفلان جراء القصف على بلدات ومدن السبينة ومديرا وداريا ,ورجل استشهد برصاص القوات النظامية في بلدة كفربطنا كما عثر على جثث ستة مواطنين بينهم أربعة مجهولة الهوية في مدن وبلدات المعضمية ويبرود وجديدة عرطوزواثنتان  في مدينة الزبداني بعد ان تم اعتقالهما على احد الحواجز العسكرية في وقت سابق بحسب ناشطين من المنطقة

وفي محافظة حلب
استشهد 23 مواطنا بينهم تسعة مقاتلين من الكتائب الثائرة المقاتلة بينهم اثنان استشهدا خلال اشتباكات مع القوات النظامية في ريف حلب الغربي ومقاتل استشهد متأثرا بجراح اصيب بها خلال اشتباكات مع القوات النظامية في محيط منطقة الليرمون ومقاتل استشهد خلال اشتباكات في حي العامرية بمدينة حلب وخمسة استشهدوا في محيط مدرسة المشاة بريف حلب ,واستشهد 14 مواطنا في مدينة حلب بينهم سبعة من حي طريق الباب استشهدوا جرء  القصف من قبل القوات النظامية وأربعة مواطنين هم ثلاثة اطفال  (11 سنة-13 سنة-6 اشهر )وشهيد مجهول الهوية استشهد إثر سقوط قذائف على حي الشيخ مقصود الذي تقطنه غالبية كردية كما استشهد ثلاثة رجال جراء القصف على حي مساكن هنانو

وفي محافظة ادلب
استشهد 13 مواطنا بينهم ثمانية مقاتلين منهم ستة استشهدوا خلال اشتباكات مع القوات النظامية في ريف جسر الشغور ومقاتل استشهد متأثرا بجراح اصيب بها خلال اشتباكات في بلدة الرامي ومقاتل من ريف ادلب استشهد خلال اشتباكات في مدينة دمشق , وسيدة ورجل استشهدا متأثران بجراح اصيبا  بها جراء لقصف من قبل القوات لنظامية على بلدتي حيش وحاس في وقت سابق  ورجل استشهد جراء القصف على بلدة بيبلا بريف معرة النعمان وسيدة من قرية كفرعويد استشهدت برصاص مسلحين موالن للنظام في مدينة دمشق كما عثر على جثمان مواطن من قرية كفرلاتة مقتولا في مدينة دمشق

وفي محافظة دير الزور
استشهد 13 مواطنا بينهم ثلاثة احدهم طفل استشهدوا جراء القصف على قرية حطلة بريف دير الزور وتسعة مقاتلين في مدينة دير الزور احدهم استشهد جراء القصف وثمانية بينهم قائد كتيبة مقاتلة استشهدوا خلال اشتباكات مع القوات النظامية في المدينة كما استشهد رجل جراء القصف على مدينة دير الزور


وفي محافظة حماة ا
ستشهد سبعة  مواطنين احدهم استشهد برصاص القوات النظامية في حي الاربعين بمدينة حماة ومواطن من بلدة تيزين بريف حماة استشهد تحت التعذيب بعد اعتقاله من قبل القوات النظامية منذ ثلاثة اشهر وخمسة مقاتلين من الكتائب الثائرة المقاتلة احدهم متأثرا بجراح اصيب بها خلال اشتباكات مع القوات النظامية في مدينة حماة ومقاتل استشهد برصاص القوات النظامية إثر اقتحامها قرية رسم العوابد بريف حماة ومقاتل استشهد متأثرا بجراح اصيب بها خلال اشتباكات مع القوات النظامية في قرية سوحا بريف حماة في وقت سابق ومقاتل استشهد خلال اشتباكات مع القوات النظامية في مدينة حماة ومقاتل من بلدة قسطون استشهد خلال اشتباكات في ريف ادلب


وفي محافظة حمص
استشهد ثلاثة مواطنين احدهم رجل متأثرا بجراح اصيب بها جرء اقصف على بلدة تلبيسة بريف حمص ومقاتل استشهد خلال اشتباكات في مدينة القصير كما استشهد رجل من بلدة تلكلخ بريف حمص تحت التعذيب بعد اعتقاله من قبل القوات النظامية في وقت سابق

وفي مدينة دمشق
استشهد ثلاثة رجال احدهم من حي جوبر استشهد برصاص قناص في منطقة حرملة ورجل من حي القدم استشهد برصاص القوات النظامية ورجل استشهد برصاص قوات النظام في حي القابون

وفي محافظة درعا
استشهد أربعة رجال احدهم متأثرا بجراح اصيب بها في مدينة درعا في وقت سابق ومقاتل من الكتائب الثائرة المقاتلة من بلدة نمر استشهد خلال اشتباكات مع النظامية في الغوطة الشرقية بريف دمشق ورجل استشهد إثر اصابته بشظايا قذيفة في بلدة بصرى الشام بريف درعا ورجل من بلدة المليحة الغربية استشهد برصاص القوات النظامية في حي القابون بمدينة دمشق

وفي محافظة اللاذقية
استشهد مقاتل من قرية عكو بريف اللاذقية خلال اشتباكات مع القوات النظامية بريف جسر الشغور

وفي محافظة الحسكة
استشهد مواطن كردي من قرية توبز بريف مدينة القامشلي تحت التعذيب بعد اختطافه من قبل مسلحين مجهولين في مدينة دمشق

واستشهد
خمسة جنود منشقين خلال اشتباكات مع القوات النظامية وقصف على ارياف ادلب ودمشق وحلب

وردت الى المرصد السوري لحقوق روايات مختلفة حول ماجرى في بلدة عقرب والتي يقطنها  اقلية من الطائفة العلوية المجاورة لمنطقة الجولة وتقع في الريف الجنوبي لمحافظة حماة حيث سقط بين 125 الى 150 مواطن بين شهيد وجريح اثر اطلاق رصاص وانفجارات

حيث تفيد الرواية الاولى ان هناك مجموعة مكونة من 10 اشخاص مسلحين موالين للنظام (شبيحة ) كانوا يتحصنون مع اسر من ابناء الطائفة العلوية يقارب عددهم 150 في مباني بالبلدة وان شيخان وضابط متقاعد من ابناء عقرب ذهبوا للتفاوض معهم من اجل ان يتم اخراج الاسر العلوية من المباني واحتجز بعدها الوفد الثلاثي دارت على اثرها اشتباكات بين مقاتلين من عدة كتائب مقاتلة في منطقة الحولة ترافقت مع انفجارات سقط خلال الشهداء المدنيين وغالبيتهم من الطائفة العلوية كما استشهد مقاتلان وانباء عن استشهاد اعضاء الوفد المفاوض ورجل من بلدة عقرب ومقتل متزعم مجموعة الشبيحة

والرواية الثانية تفيد بان انفجارات متتالية امام المباني التي يقطنها ابناء الطائفية العلوية في البلدة والرواية الثالثة تفيد بان الشبيحة كانوا يحتجزون مواطنين من البلدة في المباني وان الاشتباكات دارت من اجل الافراج عن المواطنين المحتجزين ترافت مع انفجارات اسفرت عن استشهاد وجرح مابين 125 الى 150 مواطنا غالبيتهم من الطائفة العلوية


وقتل ما لايقل عن 51 من القوات النظامية إثر اشتباكات واستهداف آليات في عدة محافظات بينهم
38 حلب -5 - ادلب-4 ريف  دمشق -  2 درعا - 1 حماة  -1 دير الزور


تحريرا فى : 2012-12-12






هل تتمكن المعارضة المسلحة من منع النظام وحزب الله من السيطرة على حمص بشكل كامل بعد الحملة العسكرية الاخيرة على المدينة ؟