جبهة النصرة تبدء معركة السيطرة على مدينة محردة

news_pic

محافظة  حماه - المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال الاشتباكات مستمرة بين مقاتلي جبهة النصرة ( تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وقوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط مدينة محردة التي يقطنها مواطنون من أتباع الديانة المسيحية، وسط قصف لمقاتلي جبهة النصرة على مناطق في مدينة محردة، دون معلومات عن الخسائر البشرية إلى الآن، وكانت جبهة النصرة قد استقدمت تعزيزات عسكرية من محافظة حلب، خلال الأيام القليلة الماضية، من عتاد ومقاتلين إلى منطقة حلفايا وبالقرب من محردة، تحضيراً لما قالت أنه " معركة تحرير محردة"، حيث أعلنت جبهة النصرة مدينة محردة "منطقة عسكرية"، كما قصفت قوات النظام أماكن بالقرب من قرية فريتان بريف مدينة سلمية، فيما وردت معلومات أولية عن استشهاد مواطنة متأثرة بجراح أصيبت بها جراء قصف لقوات النظام على مناطق في أطراف بلدة طيبة الإمام، كذلك استهدف مقاتلو الكتائب الإسلامية بعدد من القذائف تمركزات قوات النظام في جبل زين العابدين بعدد من الصواريخ، ولم ترد معلومات عن الخسائر البشرية.


تحريرا فى : 2014-08-23






هل تتوقع ان توافق الولايات المتحدة الامريكية على اقامة منطقة عازلة بسوريا ؟