أثناء تجولهما عند أطراف المدينة.. مـ ـخـ ـلـ ـفـ ـات الـ ـحـ ـرب تـ ـو د ي بحياة شاب وتـ ـصـ ـيـ ـب آخر في ريف دمشق

محافظة ريف دمشق: استشهد شاب وأصيب آخر بجروح بليغة، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، أثناء تجولهما على أطراف مدينة يبرود في القلمون الغربي بريف دمشق، حيث جرى نقل المصاب إلى المستشفى لتلقي العلاج.
ويشار إلى أن هذه الحادثة الثانية خلال الـ 24 ساعة التي تنفجر فيها ألغام من مخلفات الحرب في مدينة يبرود، راح ضحيتها شاب وطفل وجريحان أحداهما طفل.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد قبل قليل، استشهاد طفل متأثراً بإصابته، نتيجة انفجار لغم من مخلفات الحرب أمس بالقرب من المركز الثقافي في مدينة يبرود في القلمون الغربي بريف دمشق.
وبذلك، يرتفع إلى 16، بينهم سيدة و11 أطفال تعداد الشهداء المدنيين الذين وثقهم المرصد السوري منذ مطلع يناير/كانون الثاني، جراء انفجار ألغام وأجسام من مخلفات الحرب في سورية، بالإضافة إلى إصابة 19، من ضمنهم 11 طفل و3 سيدات.
– استشهاد طفل وإصابة طفل أخر ضمن مناطق نفوذ هيئة تحرير الشام والفصائل بإدلب
– استشهاد 13 بينهم سيدة و8 أطفال، وإصابة 13 بينهم سيدتين و6 أطفال في مناطق النظام.
– استشهاد طفل وإصابة 6 وهم سيدة و5 أطفال ضمن منطقة درع الفرات بريف حلب الشرقي.
– استشهاد طفل ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.