أثناء قطاف الزيتون.. إصابة شخص بلغم أرضي قرب خطوط التماس بريف إدلب

أصيب مدني بجروح، جراء انفجار لغم من مخلفات الحرب أثناء عمله بقطاف الزيتون قرب نقاط التماس مع قوات النظام على محور مجدليا بريف إدلب.
ووثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، في 19 تشرين الثاني، استشهاد شخص جراء انفجار جسم من مخلفات الحرب أثناء عمله في قطاف الزيتون قرب خطوط التماس مع قوات النظام على محيط بلدة كفرتعال بريف حلب الغربي.
وبذلك، يرتفع إلى 203 بينهم 10 مواطنات و 101 طفل تعداد الشهداء المدنيين الذين وثقهم المرصد السوري منذ مطلع يناير/كانون الثاني الفائت، جراء انفجار ألغام وأجسام من مخلفات الحرب في سورية، بالإضافة إلى إصابة 295 شخصا بينهم 17 سيدة و 173 طفلًا، ومن ضمن الحصيلة استشهاد رجل وطفلة جراء انهيار بناء متصدع تعرض لقصف سابق في داريا بريف دمشق، و4 مواطنين بانهيار مبنى في حي جوبر، وطفل بانهيار منزل في عدوان بريف إدلب.