المرصد السوري لحقوق الانسان

أثناء محاولتهم دخول الأراضي التركية.. قيادي في الفصائل الموالية لتركيا يحتجز نساء مهجرات في ريف عفرين

 

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: اعتقل قيادي في فرع الشرطة العسكرية الموالية لتركيا، قبل أيام، عدة نساء مهجرات من المحافظات السورية كانوا يحاولون اجتياز الحدود السورية-التركية والدخول إلى الأراضي التركية، وذلك في ناحية راجو  في ريف عفرين شمالي حلب.
ووفقًا لمصادر أهلية، فإن القيادي رفض إطلاق سراحهم رغم وساطات من قبل وجهاء المنطقة، ويبلغ عدد النساء نحو 10 غالبيتهم من محافظة حمص.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أشار، في 20 مارس/آذار الفائت، إلى أن قسم الشرطة العسكرية في راجو بعفرين أفرج عن 7 نساء كن محتجزات منذ 5 أيام، وذلك بعد توقيفهن من قبل الشرطة العسكرية قرب طرق التهريب في ناحية بلبل بريف عفرين، بتهمة الدخول إلى الأراضي التركية بطريقة غير شرعية.
ويأتي ذلك، بعد إصدار رابطة نشطاء الثورة في حمص بيانًا دعت خلاله بالإفراج عن الفتيات خلال مدة 24 ساعة، وهددت الرابطة بالنزول إلى الشارع والتظاهر، ردًا على سلوك الشرطة العسكرية غير اللائق.
كما تدخل قادة من الفصائل الموالية لتركيا ووجهاء من المحافظات السورية المهجرين إلى عفرين، للإفراج عن هؤلاء النسوة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول