أجهزة النظام الأمنية تنفذ حملة دهم واعتقالات في درعا المحطة والأهالي يقطعون الطرقات احتجاجاً على تجاوزات النظام المتواصلة

44

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان: أقدمت أجهزة النظام الأمنية والمخابرات التابعة لها على تنفيذه حملة مداهمات جديدة في درعا المحطة بمدينة درعا صباح اليوم الجمعة، حيث جرى اعتقال عدة أشخاص، دون معرفة الأسباب حتى اللحظة، عقبها إغلاق الطرقات في المنطقة من قبل الأهالي مطالبين بالإفراج عن المعتقلين. ونشر “المرصد السوري” في الـ 23 من أكتوبر أنه علم أن قوات النظام اعتقلت أحد أبناء بلدة نصيب، وصادرت محتويات الاستراحات، أعقبها اقتحام أهالي وذوي الشاب معبر نصيب الحدودي وتمزيق صور بشار الأسد وتحطيم  محتويات المعبر من أجهزة وأثاث، في حين أفرجت قوات النظام بعد ذلك عن الشاب، وهو بحالة صحية سيئة. ونشر “المرصد السوري”، أنه رصد ، أن مدينة الصنمين شمال درعا، شهدت مدينة الصنمين حظراً للتجوال ليلة الثلاثاء الـ 22 اكتوبر، على خلفية الاشتباكات التي اندلعت بعد منتصف ليل الاثنين-الثلاثاء، بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها من جهة ومجموعة مسلحين من فصائل الجيش الحر سابقاً من جهة أخرى. وتشهد المدينة اليوم هدوءًا حذرا، فيما لا تزال المدارس معطلة حتى إشعار آخر.