أحدهما بعد عودته إلى مسقط رأسه.. الاستخبارات التركية تعتقل مواطنين بشكل تعسفي في أرياف عفرين

1٬322

محافظة حلب: اعتقلت الاستخبارات التركية مواطناً في العقد الخامس من العمر، بعد عودته إلى مسقط رأسه في قرية خضريا التابعة لناحية بلبل بريف عفرين، قادماً من مناطق النزوح، دون معرفة التهمة الموجه إليه، بينما لا يزال مصيره مجهولاً إلى حين يقدم على دفع مبلغ مالي قدره 3500 دولار أمريكي لقاء إطلاق سراحه.

وأيضا تعرض مواطن في العقد الرابع من العمر، للاعتقال من قبل الاستخبارات التركية، في ناحية جنديرس بريف عفرين الغربي، بعد مداهمة منزله، بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية سابقاً، حيث جرى اقتياده إلى جهة مجهولة جون معرفة مصيره حتى اللحظة.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصد بتاريخ 1 كانون الثاني الجاري، إقدام فصيل “سليمان شاه” المعروف بـ “العمشات” على اعتقال مواطن في قرية مروانية التابعة لناحية شيخ الحديد في ريف عفرين، لامتناعه عن دفع إتاوات مالية قدرها 1000 دولار أمريكي، حيث جرى اقتياده إلى جهة مجهولة دون معرفة مصيره حتى اللحظة.

إلى جانب ذلك، اعتقلت الاستخبارات التركية مواطناً في العقد الثالث من العمر، بعد مضي على عودته إلى مسقط رأسه نحو شهرين، اعتقل في حي المحمودية بمدينة عفرين، بعد مداهمة منزله، بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية سابقاً، بينما لا يزال مصيره مجهولا.

يشار إلى أن المواطن ينحدر من قرية عين الحجر التابعة لناحية معبطلي في ريف عفرين.