أردوغان يواصل جرائمه في سوريا.. الجيش التركي يستهدف الأكراد في عفرين

41

واصلت نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، انتهاكاته في عفرين والمناطق السورية المحتلة، حيث استهدف جيش الاحتلال التركي والميليشيات السورية التابعة له بريف حلب الشمالي الغربي، القوات الكردية المنتشرة هناك.

وجددت قوات الاحتلال التركي قصفها الصاروخي على مواقع خاضعة لسيطرة القوات الكردية في ريف حلب ، حيث استهدفت بأكثر من 20 قذيفة مدفعية أماكن في قرية عقيبه التابعة لناحية شيراوا بريف عفرين شمال غرب حلب، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة.

 ونشر المرصد السوري في الـ16 من شهر سبتمبر الجاري، أنه رصد قصف مدفعي مصدره القوات التركية المتمركزة في قرية كيمار المحاذية لمناطق انتشار القوات الكردية شمال حلب، حيث استهدف القصف قرى ناحية شيراوا بنحو 25 قذيفة مدفعية على قرى آقبية وصوغوناكه وقرية بينه، كنا سقطت قذيفتين بالقرب من مدرسة قرية آقبية في ظل وجود الطلاب ضمن الدوام المدرسي.

كما تجددت الاشتباكات بوتيرة عنيفة في 13 سبتمبر بين الفصائل الموالية لتركيا من جهة، والقوات الكردية من جهة أخرى، إثر محاولة الأخيرة التسلل على جبهة حزوان غرب مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشمالي، الأمر الذي أدى إلى سقوط إصابات بين الطرفين.

و في الـ 10 من شهر سبتمبر نشر المرصد السوري أنه شهدت محاور واقعة في محيط وأطراف بلدة مارع بريف حلب الشمالي، بعد منتصف ليل الاثنين – الثلاثاء، اشتباكات عنيفة متجددة بين القوات الكردية المنتشرة في المنطقة من جهة، والفصائل الموالية لتركيا من جهة أخرى.

المصدر: صوت الدار