أفراد عائلة سورية ضحايا النظام و”التنظيم” و”الحشد الشعبي” والأتراك

267

أفرجت قوات النظام عن شاب ينحدر من قرية جابان بريف عين العرب (كوباني) بعد اعتقاله في “فرع فلسطين” بحالة يرثى لها نتيجة تعرضه للتعذيب الشديد وسوء المعاملة والتغذية داخل المعتقل، حيث جرى اعتقاله بداية على يد “الحشد الشعبي العراقي” خلال توجهه إلى العراق بقصد العمل قبل 4 أشهر وتسليمه لمخابرات النظام، وتمكن ذويه من العثور عليه بعد الإفراج عنه وهو فاقداً للذاكرة وبحالة صحية ونفسية سيئة نتيجة ما جرى له على يد “الحشد الشعبي” بداية ثم على يد عناصر مخابرات النظام داخل “فرع فلسطين” “سيء الصيت”، وقد تمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان، من الوصول إلى المنزل الذي يقيم فيه ذويه في الرقة وإجراء مقابلة معهم.

يشار بأن شقيق الشاب جرى اختطافه أيضاً على يد عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” إبان سيطرته على الرقة وذلك خلال توجهه إلى العاصمة دمشق ولا يعلم حتى اللحظة إذا ما كان معتقلاً داخل أحد أفرع قوات النظام أم أعدم على يد عناصر “التنظيم”، كما وقتلت شقيقه الشاب أيضاً إثر قصف مسيّرة تركية على منطقة بريف عين العرب(كوباني) قبل نحو 8 أشهر.