أكثر من نصفهم أطفال ونساء.. استشهاد وإصابة نحو 15 مدني بالرصاص العشوائي وشظايا القذائف على خلفية الاقتتال الفصائلي بالريف الحلبي

محافظة حلب: وثق نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهاد مواطنة متأثرة بجراح أصيبت بها برصاص عشوائي وشظايا قذائف على خلفية الاقتتال العنيف في منطقة عين دارة بريف عفرين، كما أصيب مزيد من المدنيين على خلفية الاقتتال، بينما ارتفع تعداد قتلى الجبهة الشامية اليوم في الاشتباكات مع هيئة تحرير الشام وفصيل سليمان شاه بقرية قرزيحل بريف عفرين إلى 2.
وبذلك فقد بلغت حصيلة الخسائر البشرية على خلفية الاقتتال والرصاص العشوائي وشظايا القذائف العشوائية إلى 11 قتيلاً وشهيداً من العسكريين والمدنيين، هم:
– 4 من فصيل الجبهة الشامية، 2 منهم قضوا أمس بكوكبة وطريق جنديرس في ريف عفرين، و2 قضوا اليوم بقرية قرزيحل بريف عفرين شمال غربي حلب
– 4 من هيئة تحرير الشام قضوا اليوم الأربعاء باشتباكات مع الجبهة الشامية في قرية قرزيحل بريف عفرين.
– 3 من المدنيين، رجل قضى أمس في الباب، ومواطنة استشهدت اليوم في برج عبدالو بريف عفرين، ومواطنة أخرى استشهدت اليوم بعين دارة بريف عفرين.
وعدد القتلى والشهداء مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة، بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين، حيث تمكن المرصد السوري من توثيق إصابة 11 مدني برصاص عشوائي وشظايا قذائف خلال اليوم الأربعاء، بينهم سيدتين و4 أطفال على الأقل.