المرصد السوري لحقوق الانسان

أكثر من 100 قتيل وجريح خلال الاشتباكات ما بين فصائل السويداء و”الفيلق الخامس” في ريف السويداء

 

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، ارتفاعاً في تعداد الخسائر البشرية في صراع “الجبل والسهل” جنوب سورية، بين عناصر “الفيلق الخامس” من جهة، والقوات الرديفة للنظام ومسلحين محليين  من السويداء من جهة أخرى، حيث قُتل 13 عنصر وجرح أكثر من 60 آخرين من القوات الرديفة للنظام والفصائل المحلية في السويداء.
كما قتل أكثر من 8 وجرح نحو 20 آخرين من “الفيلق الخامس” المدعوم من روسيا، خلال الاشتباكات والمواجهات بينهما، منذ صباح اليوم، في عدة مواقع بريف السويداء الجنوبي الغربي.
على صعيد متصل، تمكن عناصر “الفيلق الخامس” من السيطرة على نقاط متقدمة في بلدة القريا بعد اشتباكات عنيفة مع فصائل السويداء المحلية، فيما تشهد بلدة القريا استنفاراً كبيراً للمقاتلين من الفصائل المحلية والقوات الرديفة لقوات النظام، وسط تحذيرات من اقتحامها خلال الساعات القادمة.
وكان عناصر “الفيلق الخامس” استهدفوا نقطة تتمركز فيها فصائل السويداء بصاروخ موجه، في قرية “المجيمر” بالريف الجنوبي الغربي لمحافظة السويداء، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوفهم.
ورصد المرصد السوري ظهر اليوم، استمرار المعارك التي اندلعت صباح اليوم، بين مسلحي “الفيلق الخامس” من جهة، والفصائل المحلية من أبناء السويداء من جهة أُخرى، في محيط منطقة القريا وأطرافها في ريف السويداء الغربي عند الحدود الإدارية مع ريف درعا الشرقي.
يذكر أن المنطقة كانت قد شهدت توترات مماثلة قبل أشهر قليل، إذ كان المرصد السوري أشار في شهر نيسان الفائت من العام الجاري.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول