أكثر من 13 استشهدوا ولقوا مصرعهم في الاشتباكات المستمرة داخل مدينة عين العرب (كوباني)

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من عدة مصادر موثوقة أن الاشتباكات تستمر بين مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي وعناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” داخل مدينة عين العرب (كوباني)، قرب معبر مرشد بينار الحدودي مع تركيا ومشفى مشته نور وقرب مبنى الإدارة وطريق حلنج والأطراف الشرقية لمدينة عين العرب (كوباني)، حيث بدأ الهجوم الساعة الخامسة من فجر اليوم من 3 جهات داخل المدينة، بعد تفجير التنظيم لعربة مفخخة، وسط حالة ذهول خيمت على المواطنين داخل المدينة، عن كيفية دخول هؤلاء العناصر إلى المدينة التي سيطرت عليها الوحدات الكردية والفصائل المقاتلة في الـ 26 من شهر كانون الثاني من العام الجاري 2015، وأسفرت الاشتباكات عن استشهاد 10 مدنيين ومقاتلين من الوحدات الكردية، إضافة لمصرع 3 عناصر من التنظيم.

على صعيد متصل تدور اشتباكات عنيفة بين وحدات حماية الشعب الكردي المدعمة بالفصائل المقاتلة وطائرات التحالف من طرف، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف آخر في محيط قرية برخ بوطان قرب بلدة صرين بالريف الجنوبي لمدينة عين العرب (كوباني)، إثر هجوم للتنظيم على القرية، وترافقت الاشتباكات مع قصف لطائرات التحالف استهدف تمركزات ومواقع للتنظيم في المنطقة، كما أبلغ نازحون من قرية برخ بوطان المرصد أن التنظيم أعدم عدة مواطنين من القرية التي هاجمها اليوم.