أكثر من 160 سقطوا امس

1141075481151

ارتفع إلى 94 عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس السبت إلى قافلة شهداء الثورة السورية


ففي محافظة درعا استشهد 20 مواطناً بينهم 7 مقاتلين من الكتائب المقاتلة، استشهدوا في اشتباكات مع القوات النظامية ببلدة الشيخ سعد ومدينة داعل وأحدهم في اشتباكات مع القوات النظامية ببلدة الطيبة بريف حمص، و14 مواطناً هم سيدتان وطفلان قضوا في غارة للطيران الحربي على مناطق في مدينة داعل، ومواطنتان إحدهما من كفر شمس قضت متأثرة بجراح أصيبت بها في غارة جوية منذ نحو شهر، وسيدة حامل من مدينة داعل، قضت متأثرة بجراحها كذلك، في غارة للطيران الحربي على داعل، و3 رجال وسيدة قضوا في قصف للقوات النظامية على بلدة الشيخ سعد، ومواطن من ذوي الاحتياجات الخاصة، استشهد في قصف للقوات النظامية على الشيخ مسكين، ورجلين أحدهما من إبطع والآخر طبيب من بلدة المحجة، قضوا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.


وفي محافظة القنيطرة استشهد 6 مواطنين بينهم مقاتل واحد من الكتائب المقاتلة من قرية غدير البستان، استشهد في اشتباكات مع القوات النظامية بريف القنيطرة، و5 مواطنين بينهم رجل مسن وسيدة وطفل، من قرية غدير البستان، قضوا جميعاً في قصف للقوات النظامية على القرية.


وفي محافظة حلب استشهد 24 مواطناً بينهم 21 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة، تم توثيق أسماء 18 منهم، قضوا في اشتباكات وقصف للقوات النظامية على عربات كانت تقلهم بعد أن أضلوا طريقهم مساء امس  الاول بالقرب من بلدة خناصر، و3 مواطنين هم طفل قضى في قصف للقوات النظامية على معرستة الخان في الريف، ورجل من بلدة تل رفعت قضى متأثراً بجراح أصيب بها، جراء إصابته بطلق ناري، ورجل من مدينة حلب، قضى برصاص قناص.


وفي محافظة ريف دمشق استشهد 9 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة من جسرين وسقبا استشهدوا في اشتباكات مع القوات النظامية بحي جوبر بدمشق، وطفل من بلدة مضايا وسيدة وطفلة من بلدة بقين، قضيا في قصف للقوات النظامية على مناطق في بلدة مضايا، ورجل قضى في قصف للقوات النظامية على مناطق في معضمية الشام، ورجلين أحدهما من بلدة القيسا، قضى بطلق ناري في جبعدين، حيث اتهم نشطاء القوات النظامية بإعدامه ميدانياً، وآخر من البلالية استشهد جراء إصابته برصاص قناص، ورجل من بيت جن قضى في قصف للقوات النظامية على البلدة.


وفي محافظة دمشق استشهد 4 رجال أحدهم قضى بطلق ناري في حي برزة، والبقية قضوا اثر سقوط قذيفة بجانب المقبرة القديمة في مخيم اليرموك .


وفي محافظة حماه استشهد 6 مقاتلين من الكتائب المقاتلة، جراء إصابتهم في غارة للطيران الحربي على مناطق في بلدة عقيربات بالريف الشرقي.


وفي محافظة دير الزور استشهد 8 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة أحدهما قضى في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في مدينة نوى بدرعا، وآخر قضى في قصف للقوات النظامية على قرية حطلة، و6 مواطنين استشهدوا في قصف للقوات النظامية على قريتي مراط وحطلة، بينهم سيدة وطبيب.


وفي محافظة اللاذقية استشهد 4 مواطنين هم ثلاثة رجال ومواطنة، ذبحاً بالسكاكين على يد القوات النظامية واللجان الشعبية الموالية للنظام بعد اختطافهم من قرية قشبة بجبل الأكراد في ريف اللاذقية.


وفي محافظة إدلب استشهد 7 مواطنين بينهم 4 مقاتلين من الكتائب المقاتلة، اثنان من سرمين أحدهم قضى في اشتباكات مع القوات النظامية وآخر بطلق ناري في حارم، وثالث في ظروف مجهولة عند معبر باب الهوى الحدودي، ومقاتل رابع من بنّش، استشهد في اشتباكات مع القوات النظامية بأريحا، و3 جال أحدهم عثر على جثته في إحدى الأبنية بساحة الصهاريج بمدينة أريحا،  حيث اتهم نشطاء القوات النظامية بإعدامه بعد اعتقاله، وآخر استشهد في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة معرة النعمان، ورجل أصيب بطلق ناري، حيث اتهم نشطاء مسلحين موالين للنظام بإطلاق النار عليه.


وفي محافظة الحسكة استشهد رجل واحد بطلق ناري حيث اتهم نشطاء من المدينة، جيش الدفاع الوطني الموالي للنظام، بإطلاق النارعليه وإعدامه ميدانياً.


وفي محافظة الرقة استشهد 4 رجال جراء إصابتهم في سقوط قذائف هاون على مناطق في مدينة الرقة،أحدهم ناشط من مدينة حمص.


وفي محافظة حمص استشهد مقاتل واحد من الكتائب المقاتلة خلال اشتباكات مع القوات النظامية في حي التضامن بمحافظة دمشق.


كما استشهد ضابط منشق برتبة عقيد جراء قصف للقوات النظامية على قرية حطلة بريف مدينة دير الزور.


كذلك لقي مقاتل عراقي الجنسية مصرعه، خلال اشتباكات مع مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي في بلدة اليعربية.


كما لقي أربعة مقاتلين مصرعهم من الكتائب المقاتلة، بينهم طفل مقاتل يبلغ من العمر 14 عاماً من مدينة الحسكة، وآخر قائد عسكري في جبهة النصرة وثالث من مدينة الشدادي بالحسكة، ورابع من محافظة إدلب، سقطوا جميعاً خلال اشتباكات مع مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي بريف الحسكة.



واستشهد 6مقاتلين من  الكتائب  المقاتلة  مجهولي  الهوية حتى  اللحظة،  وذلك خلال اشتباكات  في عدة  مناطق  سورية


ولقي 7 مقاتلين من  جبهة  النصرة  والدولة  الاسلامية  في  العراق والشام  من  جنسيات  غير  سورية  مصرعهم  خلال قصف على مراكز تواجدهم  واشتباكات في  عدة  محافظات

كما قتل  15 من  قوات  جيش  الدفاع  الوطني  خلال  اشتباكات   في  عدة مدن وقرى وبلدات  سورية


وقتل ما لا يقل عن 33  من القوات النظامية خلال اشتباكات مع  الكتائب المقاتلة وقصف حواجز ومراكز وكمين وتفجير عبوات ناسفة بآليات في عدة محافظات بينهم :
حلب 12- حماة 7 – دمشق وريفها 4 – القنيطرة 2 -حمص 2 -درعا 6

كما تم توثيق استشهاد 7 مواطنين هم مقاتل من الكتائب المقاتلة قضى في اشتباكات بناحية الحمرا في الريف الشرقي قبل 4 أيام، ومواطن من حي الإنذارات بحلب، قضى في غارة نفذها الطيران الحربي على طريق الرقة  – حلب، ومواطنين مجهولي الهوية، سقطا برصاص قناص في حي الأشرفية، بينهما سيدة، و3 مقاتلين من الكتائب المقاتلة قضوا في قصف للقوات النظامية على مناطق في مدينة حرستا قبل يومين.


كذلك وردت أنباء عن استشهاد مواطنين أحدهما من قرية خفية الجملان وآخر من رسم الورد، جراء غارة للطيران الحربي على القرية، كما وردت أنباء عن استشهاد مقاتل من الكتائب المقاتلة في حي التضامن دمشق، خلال اشتباكات مع القوات النظامية، وسيدة من حي جوبر قضت جراء إصابتها بشطية قذيفة في منطقة الكباس قبل يومين