أكثر من 170 قضوا امس بينهم نحو 100 من المدنيين

14853655246578_337561449656372_64984634_nأكثر من 170 قضوا امس بينهم نحو 100 من المدنيينارتفع إلى 106 عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الخميس إلى قافلة شهداء الثورة السوريةففي محافظة حلب استشهد 49 مواطناً بينهم 7 مقاتلين من الكتائب المقاتلة في قصف على مقرهم واشتباكات مع القوات النظامية في حيي الأنصاري والمشهد و42 مواطناً هم رجل استشهد جراء إصابته برصاص قناص في حي الشيخ مقصود، ورجلان قضيا جراء غارة للطيران الحربي بالرشاشات الثقيلة على طريق معارة الأرتيق، ورجل وسيدة استشهدا جراء إصابتهما برصاص قناص عند معبر كراج الحجز في حي بستان القصر، ورجلان استشهدا متأثرين بجراح أصيبوا بها في قصف للقوات النظامية على مناطق في حي المشهد، و18 مواطناً بينهم سيدتان و4 أطفال، استشهدوا في غارات للطيران الحربي على مناطق في مدينة السفيرة، و 7 مواطنين استشهدوا في غارة للطيران الحربي على مناطق في مدينة منبج، وطفلان أحدهما من قرية الشيخ أحمد استشهد في غارة للطيران الحربي على القرية، والآخر من قرية تل نعام جراء قصف للقوات النظامية على القرية، ورجل من قرية النجارة استشهد في قصف للقوات النظامية على قرية الجبول بريف السفيرة، و ستة مواطنين قضوا جراء سقوط قذائف أطلقها مقاتلو الكتائب المقاتلة على حي الأعظمية بمدينة حلب.وفي محافظة ريف دمشق استشهد 6 مواطنين بينهم مقاتل واحد من الكتائب المقاتلة من معضمية الشام قضى في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية، و5 مواطنين هم رجل من مدينة دوما جراء قصف القوات النظامية على مناطق في مدينة دوما، ورجل من دير عطية قضى تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، وسيدة قضت متأثرة بجراح أصيبت بها في ال 21 من شهر آب / أغسطس المنصرم، ورجل فلسطيني الجنسية قضى في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية، ورجل من سرغايا قضى برصاص قناص في البلدة.وفي محافظة حمص  استشهد 16 مواطناً هم 5 رجال استشهدوا في حي الوعر أحدهما قضى برصاص مسلحين مجهولين والأربعة الآخرين قضوا في سقوط قذائف على مناطق في حي الوعر كانت القوات النظامية قد أطلقتها، و 8 مواطنين بينهم سيدتان اثنتان قضوا جميعهم جراء سقوط قذائف على سوق الخضار في حي الإنشاءات، وسيدة حامل قضوا في قصف للقوات النظامية على مناطق في المدينة، وطفل وسيدة استشهدا في سقوط قذائف بالقرب من مدرسة السيدة رقية في حي الزهراء الذي تقطنه غالبية موالية للنظام.وفي محافظة درعا استشهد 9 مواطنين من مدينة نوى جراء غارة للطيران الحربي على مناطق في مدينة نوى، هم طفلان وسيدة، وستة رجال، كما استشهد رجل وزوجته من مدينة بصرى الشام في قصف للقوات النظامية على مناطق في بلدة صماد، ورجلان اثنان من بلدة الصنمين، استشهدا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية بدمشق.وفي محافظة إدلب استشهد 3 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة أحدهما من خان السبل قضى في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية بريف معرة النعمان، ومقاتل قضى متأثراً بجراح أصيب بها في وقت سابق، ورجل من بلدة الدانا قضى برصاص قناص في حي الإذاعة بحلب.وفي محافظة حماه استشهد مواطنان اثنان هم طفل في حي الفراية جراء إصابته، برصاص قناص في الحي، وفتى من بلدة عقيربات قضى جراء انفجار لغم به في المنطقة.وفي محافظة دمشق استشهد رجل في العسالي قضى جراء إصابته في قصف للقوات النظامية على مناطق في الحي. وفي محافظة دير الزور استشهد رجل من مدينة مو حسن تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية بدمشق.وفي محافظة الحسكة استشهد رجل من وجهاء مدينة رأس العين، جراء إطلاق النار عليه من قبل مقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام، في مكان إقامته بقرية أبو صون في الريف الغربي لمدينة رأس العين.وفي منطقة جرمانا بمحافظة ريف دمشق استشهد 18 شخصاً بينهم 5 من الجنسية العراقية، جراء سقوط عدة قذائف هاون على مناطق متفرقة في جرمانا.كما لقي مقاتلان اثنان مصرعهما أحدهما من رأس العين لقي مصرعه متأثراً بجراح أصيب بها خلال اشتباكات مع مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي، والآخر من مقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام، لقي مصرعه جراء استهداف سيارة تحمل رشاشاً ثقيلاً كان يستقلها، من قبل مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي، في محيط قرية ملوح القمر بالريف الغربي لمدينة تل أبيض في محافظة الرقة.ولقي خمسة مقاتلين مصرعهم هم أربعة مقاتلين من الدولة الاسلامية في العراق والشام مصرعهم إثر اشتباكات مع كتيبة مقاتلة في حي الانذارات بالحيدرية وقيادي  في الكتيبة  المقاتلة لقي مصرعه خلال هذه الاشتباكات.وجندي منشق من بلدة البويضة استشهد في اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في بلدة البويضة بمحافظة ريف دمشق. واستشهد 9 مقاتلين من الكتائب  المقاتلة  مجهولي  الهوية حتى اللحظة، وذلك خلال اشتباكات في عدة مناطق سورية كما قتل 13 عنصرا  من قوات  جيش  الدفاع  الوطني الموالية  للنظام في  اشتباكات وهجوم على حواجزهم في  عدة مدن وبلدات وقرى  سورية ووردت معلومات عن  مقتل وجرح عدة  مسلحين من  الطائفة  الشيعية وعناصر من حزب الله  اللبناني و من  جنسيات غير  سورية خلال  اشتباكات مع  الكتائب المقاتلة في ريف دمشق الجنوبي  ومحيط  منطقة  السيدة زينب وقتل ما لا يقل عن 32 من القوات النظامية اثر  تفجير بعربات ورصاص قناصة و اشتباكات واستهداف مراكز وحواجز وآليات بصواريخ في عدة محافظات بينهم :حلب 7- دمشق وريفها 6 – القنيطرة3 – حمص 2 – ادلب 8 -حماة 5- ديرالزور1ولقي سبعة مقاتلين من الدولة الاسلامية في  العراق والشام وجهة النصرة  من  جنسيات غير سورية مصرعهم اثر اشتباكات وقصف  من  الطائرات  الحربية على  مراكز تواجدهم في  عدة  مناطقكما تم توثيق استشهاد 5 مواطنين هم رجلين من مخيم اليرموك قضى أحدهما بطلق ناري في مخيم اليرموك منذ يومين، والأخر بطلق ناري  في مدينة دمشق حيث اتهم نشطاء القوات النظامية بإطلاق النار عليه، بالقرب من مشفى الشامي، ورجل مسن من بلدة سراقب استشهد قبل يومين متأثراً بجراح أصيب بها في قصف للطيران المروحي على منطقة سراقب، وطفلان اثنان من بلدتي نبّل والزهراء اللتان يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية، استشهدا جراء سقوط قذائف على البلدتين. كما وردت أنباء عن استشهاد 4 مواطنين هم رجلين أحدهما من الميدان والآخر من حي القنوات بمحافظة دمشق تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، وأنباء كذلك عن استشهاد شخصين جراء غارة للطيران الحربي بالرشاشات الثقيلة على طريق الكاستيلو.