أكثر من 20 شهيداً على الأقل تأكد استشهادهم في غارات على منطقة منبج وريف حلب الشمالي واشتباكات قرب خان طومان

46

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تأكد استشهاد 14 مواطناً بينهم 3 أطفال أشقاء أعمارهم تتراوح بين سنة ونصف وخمس سنوات، جراء قصف لطائرات حربية استهدفت مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود عشرات الجرحى بعضهم في حالات خطرة، كما قصفت طائرات حربية من المرجح أنها روسية مناطق في قرية مقبلة بريف مدينة منبج الخاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية”، ما أدى لاستشهاد مواطن وسقوط عدد من الجرحى، بينما تعرضت أماكن في بلدتي دير حافر وتادف الخاضعتين لسيطرة التنظيم بريف حلب الشرقي لقصف جوي، فيما تدور منذ صباح اليوم اشتباكات متقطعة في محيط بلدة خان طومان بريف حلب الجنوبي،  بين جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وتنظيم جند الأقصى والفصائل الإسلامية والمقاتلة والحزب الإسلامي التركستاني من جهة، وقوات النظام وحزب الله اللبناني ومسلحين من جنسيات عربية وآسيوية من جهة أخرى، فيما قصف الطيران الحربي منطقة دكاكين حجيج بحلب القديمة ما أدى لسقوط عدد من الجرحى، كذلك تأكد استشهاد 6 أشخاص جراء قصف لطائرات حربية على مناطق في بلدة معرسته بريف حلب الشمالي، وعدد الشهداء قابل للزيادة لوجود جرحى في حالات خطرة.