أكثر من 20 شهيداً وجريحاً في قذائف على مدينة حلب

محافظة حلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: ارتفع الى 15 على الأقل بينهم أربعة اطفال ومواطنتان اثنتان عدد الشهداء الذين قضوا في مجزرة نفذتها طائرات النظام المروحية إثر قصفها ببرميل متفجر منطقة في حي كرم البيك بالتزامن مع وقت الإفطار يوم أمس، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة، ووجود معلومات عن مفقودين لا يزالون تحت الأنقاض، كما استشهد 4 مواطنين بينهم طفلة وفتاة في الـ 18 من عمرها وأصيب أكثر من 17 آخرين بجراح، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى بحالات خطرة، إثر سقوط عدة قذائف اطلقتها الكتائب المقاتلة على مناطق في حي الميدان الخاضع لسيطرة قوات النظام، كذلك اطلق مقاتلو الفصائل الاسلامية بعد منتصف ليل الاربعاء – الخميس رصاصا متفجرا وعدة قذائف هاون على مناطق في حي حلب الجديدة الخاضع لسيطرة قوات النظام غربي حلب، وسط استمرار الاشتباكات العنيفة بين حركة نور الدين الزنكي ولواء الحرية الإسلامي ولواء صقور الجبل من طرف، وقوات المغاوير في حزب الله اللبناني وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف آخر في منطقة البحوث العلمية، ترافق مع قصف قوات النظام لمناطق الاشتباك، وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، أيضاً فتح الطيران الحربي بعد منتصف ليل امس نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في حي طريق الباب في المدينة، في حين تعرضت مناطق في محيط مطار كويرس العسكري والذي يحاصره عناصر تنظيم “الدولة الاسلامية” لقصف جوي، بعد منتصف ليل امس، ما ادى لمقتل ما لا يقل عن 5 عناصر من التنظيم، كذلك قتل ضابط برتبة ملازم طيار جراء إصابته برصاص قناص من التنظيم في داخل المطار.