أكثر من 210 آلاف قتيل منذ إنطلاق الاحتجاجات في سوريا

32

قتل أكثر من 210 آلاف شخص في سوريا منذ إنطلاق حركة الاحتجاجات الشعبية قبل 4 أعوام، زهاء 100 ألف منهم مدنيون، وذلك وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأشار المرصد في بيان، إلى ان زهاء مليوني شخص سقطوا بين قتيل وجريح خلال 47 شهراً في سوريا.

كما أعلن أنه وثّق مقتل 210060 شخصاً، منذ انطلاقة “الثورة السورية” في آذار 2011، وحتى الخامس من شباط الحالي، منهم 100973 مدنيون، بينهم 10664 طفلاً، و6783 امرأة فوق سن الثامنة عشر.

ولفت المرصد إلى مقتل أكثر من 35 ألف من مقاتلي كتائب مقاتلة وكتائب إسلامية، ومقتل 2498 من المنشقين عن القوات النظامية.

أما قتلى النظام والمسلحين الموالين له، فقد أوضح المرصد أنهم وصلوا إلى أكثر من 45 ألفاً من القوات النظامية، وزهاء 30 ألفاً من قتلى المجموعات المسلحة الموالية لها.

وأشار إلى أن قتلى حزب الله، الذين يقاتلون إلى جانب النظام، بلغ عددهم 640، إضافة إلى 2500 قتيل آخرين من الطائفة الشيعية من جنسيات عربية وآسيوية وايرانية، ولواء القدس الفلسطيني من المسلحين الموالين للنظام.

وتابع البيان: “ان 25 ألفا عدد قتلى مقاتلي الكتائب الإسلامية المقاتلة وداعش وجبهة النصرة وجند الأقصى وتنظيم جند الشام والكتيبة الخضراء”، مبيناً أنهم من جنسيات عربية وأوروبية وآسيوية وأميركية واسترالية.

 

المصدر : MTV